الأثنين 25 تموز , 2017

المواطن تدخل تحت عباءة الحكيم باستثناء خمسة نواب

قال نواب في كتلة المواطن النيابية التابعة للمجلس الأعلى الإسلامي، اليوم الثلاثاء، إنهم شكلوا كتلة نيابية جديدة باسم كتلة الحكمة النيابية بعد أن قرروا الالتحاق بالتيار الجديد الذي أعلن عنه أمس عمار الحكيم باستثناء خمسة نواب.

وجاء في بيان اذاعه النواب في مجلس النواب وحمل اسم الكتلة الجديدة، أنه "بعد اعلان سماحة السيد الحكيم عن تأسيس (تيار الحكمة الوطني) الذي سيكون حيثما تكون الحكمة معتصماً بالوسطية ومنطلقاً للبناء السياسي والاقتصادي والمجتمعي".

وأضاف، "اعضاء مجلس النواب المرتبطين سابقاً بكتلة المواطن عقدوا اجتماعاً موسعاً استثنائياً ودرسوا الاعلان وما تضمنه من برامج ورؤى ووجدوا انها تسهم في بناء دولة المؤسسات والاصلاح  الاقتصادي والمجتمعي ووجدوا في ذلك ما يصبون اليه  من رفع الظلم والحيف عن ابناء المجتمع العراقي والارتقاء بواقعه نحو الوحدة الوطنية وتجاوز المسميات الضيقة".

وتابع البيان أن "اعضاء الكتلة قرروا الانضمام الى تيار الحكمة الوطني وتأسيس كتلة برلمانية تتبنى العمل على تحقيق تلك الرؤى والاهداف وسيكون اسمها (كتلة الحكمة النيابية) والتي تتكون من جميع اعضاء كتلة المواطن النيابية السابقة باسثناء (5) نواب وتركت الباب مفتوحاً لمن يرغب الانضمام اليها على اساس تلك البرامج".

وأكد أعضاء الكتلة الجديدة، بالقول، "سنعمل مع كل ابناء العراق والكتل السياسية على صيانة وادامة وحدة العراق وتشريع القوانين تحت مظلة الدستور النافذ ونجدد عهدنا للمشروع الذي اسسه شهيد المحراب الخالد وعضده عزيز العراق وسار عليه وجدده السيد عمار الحكيم".

وكانت كتلة المواطن تشغل 29 مقعدا من أصل 328 من عدد مقاعد مجلس النواب.

واعلن الحكيم أمس الاثنين عن تأسيس تيار سياسي جديد تحت اسم "تيار الحكمة الوطني" بمعزل عن المجلس الاعلى الاسلامي الذي تزعمه الحكيم على مدى ثماني سنوات. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات