الأحد 24 تموز , 2017

الصدر: حرية الرأي والتعبير مكفول بالدستور ولا يحق للبرلمان وغيره التعدي عليه

اعتبر زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، الاثنين، أن حرية الرأي والتعبير مكفول بالدستور ولا يحق للبرلمان ولاغيره التعدي عليه، فيما دعا العراقيين الى منع تكميم ما وصفها بـ"الاصوات الناعقة" التي تريد تأخير عجلة الاصلاح.

الصدر وفي رد له على سؤال ورد من احد اتباعه بشأن موقفه من مشروع قانون حرية التعبير الذي يناقشه البرلمان، قال إن "حرية الرأي والتعبير مكفول بالدستور ولا يحق لا للبرلمان ولا لغيره التعدي عليه".

وشدد الصدر أنه "ليس للبرلمانيين التصويت على ما يرفضه الشعب"، مشيرا الى أن من اهم ما انجز بعد سقوط النظام السابق "اعطاء العراقي حرية ابداء رأيه".

وبشأن تعرض احد الصحفيين الى المقاضاة بسبب مقالاته، أوضح الصدر ان "الاخ سليم الحسني وامثاله من الاصوات الحرة والاقلام الواعية ان تستمر بابداء اراءها ونقدها للحالات الفاسدة والشاذة اياً كان"، مشددا ان "من مسؤوليتهم تقويم الخطأ ودعم اصوات الاصلاح بما يليق"، مؤكدا "منهم نستمد القوة والعزم".

ودعا الصدر "كل الاحرار العراقيين الى منع تكميم الاصوات الناعقة والتي تريد تأخير عجلة الاصلاح".

وقرر مجلس النواب خلال جلسته الاعتيادية المنعقدة، اليوم، تأجيل التصويت على مشروع قانون حرية التعبير عن الرأي والاجتماع والتظاهر السلمي بطلب من اللجان المختصة.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات