الجمعة 22 تموز , 2017

مواطنين يطالبون بلدية كربلاء بتنظيم الأسواق ويدعون الصحة لمتابعة البضائع

عبر العديد من سكنة حي الملحق في كربلاء المقدسة، عن إستيائهم لعدم إتخاذ الإجراءات اللازمة لنقل الباعة في سوق الحبوبي القديم إلى السوق الجديد كون القديم يفتقد إلى أبسط المقومات البيئية، مطالبين الجهات ذات العلاقة بإتخاذ الإجراءات اللازمة لنقل هؤلاء من المكان الحالي إلى السوق الجديد المنجز من قبل بلدية كربلاء. 

ولا يبعد السوق الجديد سوى 300 متر عن الموقع القديم بإعتباره سوق نظامي يحتوي على عشرات المحلات النظامية وعشرات البصطات الخاصة بالباعة، وعدم السماح للمتجاوزين بالإنتشار في الأماكن المخصصة لغير ذلك والتي تسبب إزعاجاً لبقية الساكنين في المنطقة.

وقال مدير إدارة السوق لمراسل وكالة النبأ للاخبار، اليوم السبت، "تم توفير محلات وبصطات لضم هؤلاء من خلال توقيع العقود معهم لإيجار المحلات الجديدة"، مبيناً ان "تسعيرة الإيجار الشهري للمحلات التي تقع في واجهة السوق (300) ألف دينار والواقعة داخل السوق (250) ألف دينار إضافة إلى تأجير بصطيات بـ(100) ألف دينار مع مراعاة بعض أصحاب المهن الأخرى".

من جانبه تحدث مدير إعلام بلدية كربلاء ماجد ناجي قائلا إن "السوق القديم عبارة عن حديقة كانت مستغلة كأرضية للتبضع فيها من قبل الكسبة والمواطنين ولكثرة الشكاوي الواردة إلى المديرية وما يطرح في وسائل الإعلام المختلفة بشأن تنظيم الأسواق وجعلها نظامية تم تخصيص مساحة من الأرض تقدر بـ 2 دونم وأنشأ عليها السوق الحالي الجديد الذي يضم 74 محل تجاري إضافة إلى ما يقارب 70 من البصطيات لضم هؤلاء". انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات