الخميس 21 تموز , 2017

المرجعية الدينية تدعو الى الاستمرار بالقتال

حذرت المرجعية الدينية العليا، اليوم الجمعة، من التهاون والتقاعس عن ملاحقة داعش الارهابية،داعيا الى تحرير الاراضي التي ماتزال تحت سيطرته.

وقال ممثل المرجعية السيد احمد الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة في الصحن الحسيني المطهر بكربلاء المقدسة، ان “فرحة الانتصار لا تكتمل حتى تستعاد جميع الاراضي التي اغتصبها داعش والتي لاتزال تحت سيطرته ونحذر من التقاعس والتهاون عن ملاحقته”.

واضاف الصافي،ان “انتصارات جديدة ستتحق بفضل المقاتلين الابطال الذي يضحون بالغالي والنفيس من اجل بلدهم”،مشيرا الى “ضرورة الحفاظ على حياة الاطفال والمدنيين الابرياء وان انقاذ المدنيين افضل من قتل المعتدي”.

ودعا الى “ضرورة التعامل الحسن من المعتقلين خلال العمليات العسكرية وتسليمهم الى الجهات المختصة”.

واشار الى ان “لابد من الاشارة الى ان الدماء التي سالت لازالت تنتظر من المؤسسات المعنية مزيدا من الوفاء لها والاهتمام بعوائلها والسعي للحفاظ على المكتسبات التي تحققت ونخص الاخوة المعاقين فهم الشهداء الاحياء ولابد من رعايتهم وتوفير الاحتياجات اللازمة لهم وفتح مراكز لتأهيلهم”.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات