الثلاثاء 19 تموز , 2017

الحشد الشعبي: عملية تحرير تلعفر ستشهد اكبر عملية استسلام لداعش

أكد الناطق الرسمي للحشد الشعبي عن محور الشمال علي الحسيني، اليوم الأربعاء، أن معركة تحرير قضاء تلعفر ستشهد أكبر عملية استسلام من قبل عناصر داعش، مشيرا إلى ان مقتل أكثر من 40 عنصرا منهم جراء تسمم غذائي.

وقال الحسيني في تصريح صحفي، ان "عناصر داعش من المحليين فقدوا الثقة تماما بقياداتهم العربية، سيما وان العرب مشغولون الآن بالتناحر على ما تبقى من ثروات نهبوها بإكراه أهلها"، مبينا ان "المحليين فقدوا الكثير من مقارهم ومخازن أسلحتهم ولم يعد لديهم ما يكفي لمواجهة القوات الأمنية في معركة التحرير".

وأضاف، ان "أكثر من 40 إرهابيا من داعش قتلوا جراء تسمم غذائي، خلال الأسبوع الماضي"، لافتا إلى ان "معركة تلعفر ستشهد أكبر عملية استسلام من قبل مقاتلي داعش، لأن المعركة واضحة المعالم، ولن يكون هناك مفر لعناصر داعش".

وكان نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس قد بحث، اليوم الأربعاء، مع أمين عام منظمة بدر هادي العامري وأمين عام عصائب اهل الحق قيس الخزعلي آخر الاستعدادات العسكرية لتحرير مدينة تلعفر وتأمين الحدود العراقية السورية.

يذكر ان قوات الحشد الشعبي احكمت طوقا عسكريا حول تلعفر من كافة الجهات وبانتظار ساعة الصفر لاقتحام المدينة وتحريرها من سيطرة داعش. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات