الثلاثاء 19 تموز , 2017

البياتي: زيارة شكري تضمنت ملف احياء المجلس الاعلى بين العراق ومصر

اكد عضو لجنة العلاقات الخارجية النيابية عباس البياتي، اليوم الاربعاء، ان زيارة وزير خارجية جمهورية مصر العربية سامح شكري الى العراق هذا اليوم لها اهمية كبيرة، مشيرا الى انها تضمنت عدة ملفات ابتداءً من احياء المجلس الاعلى بين العراق ومصر، والذي سيعقد قريبا جدا في العاصمة بغداد.

وقال البياتي في مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان، إن "زيارة وزير خارجية جمهورية مصر العربية الى العراق هذا اليوم لها اهمية كبيرة بعد الانتصار الكبير في الموصل وبعد الانفتاح العربي على العراق نتيجة زيارة رئيس الوزراء الى السعودية والكويت وايران"، مبينا ان "هناك اقبالا عربيا واضحا على العراق للانتصار الذي تحقق وهزيمة داعش لتحقيق حفظ الامن العربي".

واضاف البياتي، ان "زيارة وزير الخارجية المصري سامح شكري تضمنت عدة ملفات ابتداء من احياء المجلس الاعلى بين العراق ومصر، والذي سيعقد قريبا جدا في العاصمة بغداد"، مشيرا الى ان "احياء المجلس يخدم المصالح الاقتصادية بين البلدين وهناك رغبة مصرية للانفتاح على السوق العراقي ومد انبوب نفط، بصرة – عقبة – عريش ومنه الى اوربا، وهذا الانبوب كان ينتظر تطهير ماتبقى من الانبار للمباشرة لاستثمار الانبوب لتنويع صادرات النفط، كما انه ينفع العراق والاردن ومصر".

ودعا البياتي، الجانب المصري الى "تقديم التسهيلات في منح التأشيرات لان العراقي مايزال يعاني من التأشيرات والدخول الى مصر"، مشددا على ان "التطورات العربية المصرية تشهد تطورا واضحا وممكن ان تتوج بالغاء التأشيرة بين البلدين".

وتابع البياتي، ان "هناك مساعٍ لالغاء التأشيرة على الجوازات الخاصة والدبلوماسية لكن التسهيل في تقديم الفيزا ممكن ان يرفد الجانب المصري بسواح عراقيين وللعلاج وللتعليم بنسب كبيرة جدا"، داعيا وزارتي الخارجية العراقية والمصرية الى "الاتفاق على آلية في منح التأشيرة". انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات