الثلاثاء 14 تشرين الاول , 2015

نائبة ديمقراطية تنتقد تناقض الجيش الامريكي في محاربة التشدد في سوريا

قالت النائبة عن الحزب الديمقراطي بالكونغرس الأمريكي، تولسي غابارد إنه يجب على الولايات المتحدة الأمريكية توضيح موقفها حول كيفية التعامل مع الوضع السوري.

وانتقدت غابارد، والتي تعتبر أيضاً عضواً بلجنة الخدمات المسلحة التابعة للكونغرس، تصريحات الرئيس الأمريكي مع قناة CBS، والتي نفى فيها عدم علم أمريكا بمشاركة روسيا الجوية لدعم الجيش السوري، مضيفة بأنه "يجب على أمريكا التركيز على الحل وليس حول ما إذا كنا على علم بالتدخل الروسي أم لا".

وأشارت غابارد، التي عملت لفترة مع الجيش الأمريكي في العراق، إلى أن الاستراتيجية الأمريكية في سوريا غير واضحة، مضيفة بوجود "تناقض شديد" في موقف الإدارة الأمريكية حول كيفية ملاحقتها لتنظيم "داعش"، وقالت غابارد إن أمريكا "تسمح لتركيا باستهداف الأكراد الذين أثبتوا كونهم الأكثر فعالية وثقة في قتال تنظيم داعش في كل من العراق وسوريا".

وقالت غابارد في لقاء  مع قناة "CNN" الامريكية, إن الإدارة الأمريكية تصر على التخلص من الأسد وأنها تعمل على مساعدة المعارضة بشكل مباشر وغير مباشر، والمعارضة بالوقت ذاته تتكون من عدة تنظيمات، منها جبهة النصرة التابعة للقاعدة وتنظيمات متشددة أخرى مثل "داعش".

وأضافت غابارد أن الوضع إن لم يتغير فإنه سيتسمر بالحال ذاته، أي أن قوة التنظيمات ستستمر بالنمو، وفي حال الإطاحة بنظام الأسد، فإن هذه التنظيمات ستجد فرصة لتأسيس "دول خلافة" وتزيد بذلك تهديدها لسكان المنطقة والعالم، بشكل "أكبر مما شهدناه حتى الآن".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات