الجمعة 08 تموز , 2017

كربلاء تحمل وزارة الكهرباء المسؤولية الكاملة لتردي واقع الكهرباء في المحافظة

وكالة النبأ/ امير الشيباني

حملت حكومة كربلاء المحلية وزارة الكهرباء المسؤولية الكاملة على ما وصل اليه واقع الكهرباء في المحافظة، مؤكدةً انها اعطت كافة التسهيلات اللازمة للوزارة من اجل توفير الطاقة الكهربائية لابناء المدينة.

وقال النائب الثاني لمحافظ كربلاء المقدسة علي الميالي في تصريح لمراسل وكالة النبأ للأخبار، السبت، ان "حكومة كربلاء المحلية تحمل وزارة الكهرباء المسؤولية الكاملة على التراجع الحاد في تجهيز المحافظة بالطاقة الكهربائية".

مضيفا: ان "المتحدث الرسمي لوزارة الكهرباء في تصريحات صحفية سابقة اتهم فيها الحكومات المحلية في المحافظات بالتقصير في تجهير المواطنين بالكهرباء" فيما تسائل عن الطريقة التي يمكن من خلالها ان تقوم الحكومات المحلية بتجهيز مواطنيها بالطاقة الكهربائية وملف الكهرباء هو من اختصاص الحكومة الاتحادية وحدها".

موضحاً: ان "كل الامور المتعلقة بالطاقة الكهربائية هي من مسؤولية وزارة الكهرباء حصرا وليس من صلاحيات المحافظات حسب القانون".

وشدد الميالي على ان "كربلاء هيأت كل المستلزمات اللوجستية لوزارة الكهرباء من اراضي ومحطات متنقلة وغيرها (...) وان كل المشاريع التي رفعت من شركة التوزيع او الانتاج او النقل تمت احالتها على ميزانية تنمية الاقاليم، لكن المحافظة لم تصلها منذ 2014 لغاية 2017 اي مبالغ من الحكومة الاتحادية من ميزانية تنمية الاقاليم".

لافتا الى ان "وزارة الكهرباء لها ميزانيتها الخاصة بها ولها واردات لما لا تصرف مبالغ لتحسين واقع الكهرباء".

واشار النائب الثاني لمحافظ كربلاء، علي الميالي، ان "وزارة الكهرباء لا تمتلك اي رؤية لتحسين واقع الكهرباء في البلد، وهذا دليل واضح على ضعف وعدم رصانة وزارة الكهرباء بأدارة مثل هكذا ملف حيوي".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات