الخميس 07 تموز , 2017

المرجعية تحذر من مخاطر البطالة وتدعو لتوفير فرص عمل للخريجين

أكد ممثل المرجعية الدينية في كربلاء السيد احمد الصافي، الجمعة، أن النصر على "الطغمة الغاشمة" لم يبق له إلا القليل، وفيما حذر من مخاطر البطالة، حمل الدولة مسؤولة إيجاد حل لهذه المشكلة وتوفير فرص عمل للخريجين.

وقال الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة التي ألقاها في الصحن الحسيني، إنه "يدعو الله تعالى أن يشد على أيادي المقاتلين وهم يخوضون حربا ضروسا ضد الطغمة الداعشية المنحرفة سائلين الله أن يمدهم بنصره ويعجل لهم النصر ويحفظهم من كل سوء"، مؤكدا أنه "لم يبق إلا القليل القليل حتى يأذن الله بالانتهاء من هذه الطغمة الغاشمة".

وفي شأن يتعلق بأوضاع الخريجين، قال الصافي، "لدينا مجموعة كبيرة من خرجي المعاهد والكليات ويطالبون بإيجاد فرصة لشغل مواقع مهمة لإدارة بلدهم"، لافتا الى أن "هؤلاء الإخوة يجب أن يكون هناك متلقي لهم يوفر لهم الفرص المناسبة".

وحذر الصافي من أن "الفراغ والبطالة من الأمور الخطيرة، والإنسان يشعر بانتكاسة نفسية وتعب شديد نتيجة عدم العمل، الذي يعد الوضع الطبيعي للإنسان"، مشدداً على أن "الدولة لا بد أن تكون مسؤولة عن أبنائها وتسعى لإيجاد حل، والحل ممكن هو يحتاج لخطوات ومعالجة جدية".

وأكد أن "هذا أمر له مخاطر وسلبيات كثيرة وهذه المسألة لا بد أن تعالج من قبل الجهات المسؤولة، وتوفير فرصة مناسبة لهم ليخدموا البلد".

وكان معتمد المرجع الديني علي السيستاني في محافظة كربلاء أحمد الصافي أكد، الجمعة (11 أيار 2012)، من أن ظاهرة البطالة بدأت تدفع الشباب إلى سلوكيات وممارسات خطيرة تهدد بناء المجتمع، وفيما حذر من انعكاس حالة البطالة على مجمل الأوضاع الاجتماعية في البلاد، طالب الحكومة بتوفير فرص عمل للخريجين.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات