الجمعة 01 تموز , 2017

شرطة النجف تؤكد على أمن المحافظة والياسري يعلن عن وفاة شاب اخر

حذرت شرطة النجف الاشرف، اليوم السبت، من ما وصفته ببعض "الأقلام المأجورة المسمومة" تحاول الإساءة للمحافظة عبر نشر أخبار كاذبة، مؤكدة أن المحافظة آمنة ولا توجد أي أحداث أمنية فيها.

وقالت شرطة النجف في بيان صحفي، انه "في هذه الأيام تحاول بعض الأقلام المأجورة المسمومة الإساءة لمحافظتكم عبر نشر أخبار وإشاعات كاذبة للتشويش على الأمان والاستقرار الذي تعيشونه"، داعية جميع المواطنين ووسائل الإعلام الى "توخي الدقة والمصداقية والحذر في نقل الاخبار الامنية وضرورة الابتعاد عن الإخبار الكاذبة".

وأضافت "حاولت الأجهزة الأمنية وشرطة النجف خلال الفترات الماضية أن تبقى من أفضل المدن بالأمن والاستقرار، إذ نعمل من اجل خدمتكم وحمايتكم من الإرهاب والجريمة"، لافتة الى "رصد ما تقوم به بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي أكاذيب كثيرة ومختلفة عن وجود أحداث للتأثير على امن المحافظة وإثارة القلق والفوضى بين المواطنين".

وتوعدت بمقاضاة "كل من يهدد امن النجف بأخبار كاذبة أو إشاعات"، مشددة على أن "أية أخبار لا ترد من مصدر رسمي لا أساس لها من الصحة".

من جهته اعلن محافظ النجف لؤي الياسري وفاة شاب آخر شارك في تظاهرات المحافظة الأخيرة متأثرا بجراحه.

وقال الياسري في مؤتمر صحفي عقده بمبنى المحافظة أن التحقيق مستمر لمعرفة مصدر النيران الذي اطلق باتجاه المتظاهرين، مبينا أنه التقى بوفد من المتظاهرين لسماع مطالبهم وامكانية تنفيذها.

وكانت شرطة النجف أعلنت، أمس الجمعة، فتح تحقيق فوري في أحداث تظاهرات شهدتها المحافظة، لافتة الى أن مسار التظاهرة تغيير بعنف ما أدى الى مقتل مواطن وإصابة خمسة آخرين، فيما حذرت من التحريض على الأجهزة الأمنية. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات