الجمعة 24 حزيران , 2017

الاعلام الحربي توضح ملابسات استهداف سوق المثنى بالموصل

أصدرت خلية الإعلام الحربي، السبت، بيانا أوضحت فيه ملابسات استهداف سوق المثنى في الساحل الأيسر للموصل يوم أمس، مؤكدة استشهاد وإصابة 27 شخصا بينهم رجال أمن.

وقالت الخلية في بيان تلقت وكالة النبأ للأخبار نسخة منه، إن "اعتداء إرهابيا بواسطة إرهابيين اثنين يرتديان حزامين ناسفين يحملان بنادق ورمانات يدوية حاولا التسلل إلى سوق المثنى في الساحل الأيسر لمدينة الموصل"، مبينة أن "قوة حماية السوق قامت بالتصدي للإرهابيين والاشتباك معهم وتم قتل احد الانتحاريين من قبل عناصر الشرطة وانفجار الحزام الناسف الذي يرتديه والذي أدى إلى استشهاد منتسبين اثنين من الشرطة نتيجة انفجار الانتحاري الأول".

وأضافت أن "الانتحاري الثاني تمكن من التسلل إلى السوق حيث قام احد عناصر شرطة النجدة الأبطال باحتضان الانتحاري لمنعه من التفجير على المواطنين وقام الانتحاري بتفجير نفسه ما أدى إلى استشهاد (العريف عزيز عثمان محمد إبراهيم) المنسوب إلى مديرية الدوريات والنجدة الذي احتضنه وإصابة شرطي آخر".

وتابعت الخلية أن "الحادث أدى إلى استشهاد خمسة مواطنين أبرياء وجرح 18 مدنيا، إضافة إلى استشهاد ثلاثة من الشرطة وإصابة آخر"، لافتة إلى أنه "بهذا يتثبت أبناء شرطة نينوى أنهم عيون ساهرة ومشاريع استشهاد لحماية المواطنين من جرائم ما تبقى من الإرهابيين وعاهدوا شعبهم أن محافظة نينوى وخصوصا مدينة الموصل تبقى عصية على الإرهاب وهي تعيش الانتصار الكامل".

وكانت خلية الإعلام الحربي أعلنت، مساء أمس الجمعة، عن سقوط قتلى وجرحى بثلاثة تفجيرات انتحارية في حي المثنى التابع للساحل الأيسر للموصل.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات