الخميس 23 حزيران , 2017

انتحاري يفجر نفسه بين نازحين من الموصل

لقي 12 مدنيا على الأقل مصرعهم وأصيب العشرات، اليوم الجمعة، عندما فجر انتحاري نفسه وسط مدنيين فارين من المدينة القديمة غرب الموصل

وصرح الرائد أحمد هاشم من الطبابة العسكرية في الجيش العراقي من داخل مستشفى ميداني، أن التفجير وقع في منطقة المشاهدة بالموصل القديمة، مؤكدا وصول جثامين 12 شهيداً وأكثر من 20 جريحا إلى المستشفى الميداني، بينهم نساء وأطفال.

من جهة تحدث ضابط من الفرقة 16 بالجيش العراقي عن صعوبة تحديد حصيلة الضحايا "لأننا ما زلنا نطهر المنطقة"، موضحا أن "انتحاريا تسلل بين مجموعة من النازحين وفجر نفسه بينهم قبل وصولهم إلى قواتنا".

وذكر شاب أصيب في رأسه خلال الهجوم "عندما بدأت القوات الأمنية بالاقتراب إلى منطقتنا، بدأنا بالخروج باتجاههم"، مضيفا أن شخصا "خرج من بيننا وبدأ يكبّر ثم فجّر نفسه". وأكد الشاب استشهاد أمه وأخيه، فيما لا تزال زوجة أخيه وولداها في عداد المفقودين.

وجاء الهجوم الجديد غداة إقدام تنظيم "داعش" على تفجير منارة الحدباء التاريخية في وسط الموصل، ومسجد النوري الكبير.

هذا وأعلن قائد قوات مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الغني الأسدي، أن حوالي 8 آلاف مدني نجحوا بالنزوح من المدينة القديمة، منذ بدء الهجوم لتحريرها في 18 يونيو.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات