الأحد 12 حزيران , 2017

المطاعم المتجولة تجارب شبابية تنتشر في بغداد

حلم الحصول على فرصة العمل الحكومية لم يكن جدار الصد الذي يقف بوجه تحقيق احلام الشاب طاهر خليل، المتخرج حديثاً من كلية الهندسة قسم علوم الحاسبات، فكانت الخطوة الأولى بتطبيق فكرة المطعم المتجول او "عربة الوجبات الغذائية السريعة" لتلاقي رواجا ً واسعا بالتزامن مع الاجواء الرمضانية بين الاسر البغدادية على وجه الخصوص.

وفكرة المطعم المتنقل هي من أكثر المشروعات المربحة والتي لا تحتاج إلى رأس مال كبير عند مقارنته بمشروع المطاعم والمحلات الكبرى فأصبحت فكرة المطاعم المتنقلة تنتشر في شوارع العاصمة بغداد لتصنف كتجارب شبابية بالدرجة الاولى.

يقول طاهر عن فكرة مطعمه المتنقل والذي حمل اسم "هوبي بركر" بأنه يتجول فيه مساءاً بإحياء بغداد ما بين منطقتي الكرادة وشارع فلسطين وقد باشر العمل في البركر المتنقل بداية العام الحالي بتكلفه بسيطة لا تتجاوز المقلاة وفرن كهربائي، ثلاثة ثلاجات وشاشة عرض المنتجات .

ويضيف طاهر لوكالة "النبأ للأخبار" بأنه يبدأ عمله من ساعة العاشر صباحا وحتى الساعة 12 ليلا في الايام العادية اما في ليالي رمضان فالعمل يكون من الساعة السادسة مساءا حتى الفجر أي توقيت السحور .

ويفيد طاهر بان أهم الصعوبات التي تواجه مشروعه هي الإجراءات التي تفرضها بعض المؤسسات ذات العلاقة مما يعيق عملهم حيث فرضت دفع مبلغ قدرها 50 الف دينار كجباية مكان مؤقت.

فيما طالب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بدعم تجربته وغيره من الشباب في مثل هكذا مشاريع وتوفير تسهيلات أكثر لهم ،مشيدا بدور وزارة البلديات لمنحه رخصة العمل من اجل أنشاء مجموعة من العربات المنتقلة في مختلف مناطق بغداد .

وتنتشر تجربة المطاعم المتنقلة في أوروبا وأمريكا والكثير من الدول في كل أنحاء العالم، نظرا لأن هذا المشروع يحقق المطلوب من الأرباح، كما أنه يتنقل بين الأماكن للوصول إلى المكان المناسب ويمكن في اليوم الواحد الانتقال بين الأماكن للوصول إلى مكان مناسب يحقق الأرباح،

احد رواد مطعم "هوبي بركر" والذي ابدى اعجابه بالتجربة النوعية في بغداد يقول: ان "فكرة المطاعم المتنقلة متواجدة في كل انحاء العالم وكثير من الدول العربية لكنها تصنف في العراق بالحديثة تبعا لازمات هذا البلد السياسية والامنية ".

ويضيف لوكالة "النبأ للأخبار "التجربة توفر فرص عمل للشباب مع ارتفاع نسبة البطالة بينهم بالخصوص الخرجين منهم اذ تلاقي التجربة اليوم مقبولية في الشارع العراقي وارتفاع مستوى الإقبال على شراء الوجبات السريعة".

وأكثر ما يمكن بيعه في المطاعم المتنقلة هي الوجبات السريعة مثل السندويتشات الخاصة بالبرغل والبطاطس والهوت دوج والكريسبي والشاورما والفلافل مع الشاي العراقي اضافة الى إلى المشروبات الغازية والعصائر. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات