السبت 04 حزيران , 2017

العمليات المشتركة تتحدث عن معركة مرتقبة واستعدادات لإعلان أسبوع النصر العراقي

توقعت قيادة العمليات المشتركة، الأحد، خوض "معركة إعلامية" مرتقبة بعد استعادة السيطرة على مدينة الموصل من قبضة تنظيم "داعش"، مؤكدة وجود رقابة على وسائل الإعلام خلال العمليات العسكرية، فيما أشارت إلى قرب إعلان "أسبوع للنصر العراقي" بعد تحرير المدينة.

وقال المتحدث باسم القيادة العميد يحيى رسول في حديث صحفي، إن "هناك مناطق سقطت إعلاميا دون قتال وجابهنا هذا الإعلام بشكل كبير"، لافتا إلى أن "هناك تراجعا في إعلام داعش لكنه ما زال يمتلك إمكانية تصوير الهزيمة بأنها نصر".

وفي رده على سؤال بشأن قيام العمليات المشتركة بممارسة رقابة على وسائل الإعلام خلال عمليات الموصل، قال رسول: "نعم، لا تستطيع أية قناة الدخول إلى ساحة المعركة إلا بعد موافقة قيادة العمليات المشتركة وخلية الإعلام الحربي"، مبينا "أننا تعاملنا مع الشوشرة الإعلامية بكل مهنية ومهمتنا تحرير أرض الموصل".

وأشار رسول إلى أنه "تم عقد مؤتمرات دولية عدة وبمشاركة خبراء في علم النفس والإعلام، من أجل التهيؤ للمعركة الإعلامية لما بعد طرد عناصر داعش الإرهابي من الأراضي العراقية"، مؤكدا أن "هناك جهدا كبيرا يبذل في هذا المجال".

ميدانيا، أكد رسول أن "الساحل الأيمن لم يبق فيه إلا الشيء القليل، وبعد إعلان الانتصار من قبل القائد العام للقوات المسلحة، سيكون هناك أسبوع للنصر العراقي الكبير بتحرير الموصل العزيزة".

وتخوض القوات العراقية المشتركة منذ سبعة أشهر معارك محتدمة في محافظة نينوى لتحريرها من قبضة تنظيم "داعش"، وحققت تلك القوات تقدما ملحوظا أفضى إلى تحرير الساحل الأيسر للموصل بالكامل ومعظم مناطق الساحل الأيمن.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات