الثلاثاء 07 تشرين الاول , 2015

داعش يتبنى تفجيرات عدن في أول استهداف من نوعه

تبنى تنظيم ""داعش" في بيان نشر على موقع تويتر مسؤوليته عن الهجومين اللذين استهدفا الثلاثاء الحكومة اليمنية وقوات التحالف الذي تقوده السعودية.

ولفت التنظيم الإرهابي في بيانه إلى أن العملية الأولى استهدفت فندق القصر "مقر الحكومة " بشاحنة مفخخة يقودها "أبو سعد العدني ليلتحق به أبو محمد السهلي بسيارة مفخخة أخرى مستهدفاً المقر ذاته".

وذكر البيان أن التنظيم شن هجوماً آخر "بمدرعة مفخخة استهدف بها مقر العمليات المركزية للقوات السعودية والإماراتية".

وكانت انفجارات عنيفة هزت مدينة عدن صباح الثلاثاء جراء ذلك الهجوم الذي يعد أكبر هجوم يستهدف الحكومة الموالية للسعودية منذ عودتها إلى عاصمة الجنوب في تموز الماضي.

ويعتبر الهجوم هو الأول الذي تنفذه عناصر "داعش" ضد الحكومة والقوات السعودية والإماراتية، حيث أنها نفذت عدة هجمات مسبقة استهدفت من خلالها الحوثيين وقوات الجيش اليمني.

وسقط 15 قتيلا من قوات التحالف الخليجي والقوات الموالية له الثلاثاء, في سلسلة هجمات في عدن في ما يعكس الوضع الأمني الهش في جنوب اليمن.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات