الجمعة 13 آيار , 2017

مؤسسة النبأ تُحيي اليوم العالمي لحرّية الصحافة بكلية الإعلام جامعة بغداد

أقام قسم الفنون في مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام وبمناسبة اليوم العالمي لحرّية الصحافة، معرضه الفني الثاني الخاص بفن الكاريكاتير تحت عنوان (حرّية مغلولة) لمجموعة من الفنانين العالميين، وذلك بالتعاون مع قسم الصحافة في كلية الإعلام/ جامعة بغداد.

وقال مسؤول القسم، الفنان عبد الأمير الركابي لمراسل وكالة النبأ للأخبار "ضمن المهرجان السنوي الحادي عشر لقسم الصحافة بكلية الإعلام/ جامعة بغداد، وبرعاية مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام، أقام قسم الفنون معرضه الثاني تحت عنوان (حرّية مغلولة) لستّة فنانين من داخل وخارج العراق، هم (الفنان عبد الحليم ياسر، الفنان أحمد خليل، الفنان عودة الفهداوي، الفنان عبد الأمير الركابي) من العراق، والفنان سيد محمود جوادي من إيران، والفنان المغترب علي علاوي من ألمانيا".

مضيفاً "تمّ عرض أكثر من 50 عمل مختلف تحدّثت جميعها عن معاناة الصحافي ومُنتقدة بعض القوانين والقرارات الجائرة التي تحد من حرّية الصحافة، إضافةً الى إنتقاد بعض المؤسسات الإعلامية التي تخلّت عن حياديتها وأصبحت أداة طيّعة بيد أصحاب المال".

وأكد عميد كلية الإعلام أ.د. هاشم حسن التميمي، الذي إفتتح المعرض بالقول "أدهشني جدّاً معرض الكاريكاتير، وتأكّد لنا قوّة تعبيره الهائلة التي تستطيع أن تنتصر على داعش الإرهاب من جهة، وداعش الفساد من جهة أخرى، فتحيّة للفنانين الذي أكدوا أن أقلامهم أقوى من أسلحة الإرهاب وممارسات الفساد".

وفي ختام المهرجان تمّ تكريم جميع الفنانين المشاركين في المعرض بدرع الإبداع وشهادة تقديرية من قبل الدكتور التميمي لجهودهم الكبيرة في إحياء اليوم العالمي لحرّية الصحافة. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات