الأثنين 09 آيار , 2017

لجنة الامن: الأحزاب والمافيات تهيمن على منفذ الشلامجة وعلى العبادي التدخل العاجل

طالب عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية ماجد الغراوي، الثلاثاء، رئيس الوزراء حيدر العبادي بالتدخل "العاجل" لإيقاف ما وصفها بـ"حالات الابتزاز والسرقة" الموجودة في المنافذ الحدودية وبالأخص الشلامجة، فيما حذر من هيمنه "الأحزاب والمافيات" على المنفذ.

وقال الغراوي في بيان، "على رئيس الوزراء حيدر العبادي التدخل الفوري والعاجل لإيقاف حالات الابتزاز والسرقة الموجودة في المنافذ الحدودية وبالأخص منفذ الشلامجة في البصرة"، مؤكدا اعتزامه على "توجيه كتاب لتشكيل لجنة تحقيق بعد تسلم شكاوى ومطالب كثيرة من التجار لزيادة حالات الفساد والابتزاز في المنفذ".

وأضاف الغراوي، أن "الأحزاب والمافيات تسيطر على منفذ الشلامجة وإجراء تغيرات واسعة بأشخاص أكثر كفاءة ونزاهة".

يذكر أن منفذ الشلامجة الحدودي الذي يقع ضمن الحدود الإدارية لقضاء شط العرب في محافظة البصرة تمر من خلاله يومياً مئات الشاحنات المحملة بمختلف أنواع البضائع المستوردة من إيران، كما يمر من خلاله يومياً مئات المسافرين العراقيين والإيرانيين، وفي مواسم الزيارات الدينية يواجه المنفذ زخماً شديداً.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات