الجمعة 06 آيار , 2017

مستشفى الهندية: الشاب حسين وصلنا متوفيا واي خبر عكس ذلك غير صحيح

أكدت إدارة مستشفى الهندية العام في محافظة كربلاء، أن الشاب حسين مازن ناصر الذي اتهم شقيقه أفرادا من شرطة محافظة كربلاء بتعذيبه حتى الموت وصل الى شعبة الطوارئ في المستشفى متوفيا، فيما أشارت الى أن أي خبر عكس ذلك "غير صحيح".

وقالت الإدارة في بيان تلقت وكالة النبأ للأخبار نسخة منه، إنه "بخصوص ما تناقلته وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي بخصوص الشاب المتوفي، نود تبيان أن الشاب (حسين مازن ناصر) تم جلبه من قبل مكتب الجرائم إلى طوارئ مستشفى الهندية مساء يوم الأربعاء الماضي".

وأكدت أن الشاب "وصل الى مستشفانا متوفيا"، لافتة الى أن "أي خبر او ادعاء خلاف ذلك هو غير صحيح".

وكان مواطن من أهالي محافظة الديوانية اتهم، في وقت سابق من اليوم الجمعة (5 أيار 20177)، أفرادا من شرطة محافظة كربلاء بتعذيب شقيقه حتى الموت بسبب "عدم اصطحابه هوية الأحوال المدنية".

ونفت مديرية شرطة كربلاء، تعرض الشاب المتوفى "حسين مازن" الى التعذيب خلال التحقيق، مشيرة الى أنه فارق الحياة اثناء علاجه في المستشفى بعد تعرضه لوعكة صحية. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات