الأربعاء 06 نيسان , 2017

المادة 140 ورفع العلم واستقلال الاقليم ملفات الوفد الكردي في بغداد

وصل الوفد الكردي الى العاصمة بغداد، امس الاربعاء، لبحث ومناقشة عدد من القضايا التي يعتبرها الوفد مهمة، فيما اجتمع الوفد برئيس الجمهورية فؤاد معصوم ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري ورئيس الوزراء حيدر العبادي ورؤساء بعض الكتل السياسية.

يتضمن الوفد الكردي من رئيس ديوان رئاسة اقليم كردستان فؤاد حسين وسكرتير الحزب الديمقراطي الكردستاني فاضل ميراني وعضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني عدنان المفتي.

التغيير:  الوفد لا يمثل الشعب الكردي

اعتبرت كتلة التغير الكردية زيارة الوفد الى بغداد بالشخصية ولا تثمل راي الشعب الكردي.

ويقول النائب عن التغيير هوشيار عبد الله في بيان تلقت "النبأ للاخبار"، إن "الوفد الكردي الذي وصل إلى بغداد يستخدم قضية الاستفتاء لمصلحته الحزبية والشخصية مستخدمًا شعارات قومية رنانة في محاولة للتستر علي الفشل الذريع في إدارة الإقليم".

وأضاف "لدى شعب كردستان قناعة بأن الذين سيطروا علي ملف النفط في الإقليم وحرموا الشعب من رواتبه، ليسوا أهلًا للتباحث حول القضايا المصيرية للشعب الكردي، وبالتالي فإن هذا الوفد يمثل الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني فقط".

واكد عبدالله أن "الجهة الوحيدة المخوّلة للتباحث في القضايا المصيرية -حسب قوانين الإقليم هي برلمان كردستان المعطل حاليًا بقرار شخصي وحزبي".

متمسكون برفع العلم

اكد النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني ماجد شنكالي تمسك الوفد الكردي برفع علم اقليم كردستان في محافظة كركوك وتطبيق المادة 140 من الدستور واستقلال الاقليم.

وقال شنكالي في تصريح لوكالة "النبأ للاخبار"، ان "الوفد الكردي الذي يزور العاصمة بغداد اجتماع بالرئاسات الثلاث وبعض رؤساء الكتل السياسية لمناقشة تطبيق المادة 140 من الدستور للمناطق المتنازع عليها واستفتاء عن ضم كركوك الى الاقليم واستقلال اقليم كردستان عن العراق".

وبين شنكالي ان "الوفد الكردي متمسك برفع علم اقليم كردستان فوق مباني محافظة كركوك بناء على قرار مجلس المحافظة".

وابلغ الوفد الكردي الرئاسات الثلاث والكتل السياسية تمسكهم برفع علم كردستان في كركوك.

وقال عضو الوفد عن اتحاد الوطني الكردستاني عدنان مفتي في تصريح عدد من وسائل الاعلام من بينها "النبأ للاخبار"، ان "الوفد اجراء سلسلة اجتماعات مع المسؤولين في بغداد من ضمنهم الرئاسات الثلاث والكتل السياسية وابلاغهم بموقفنا وتمسكنا برفع علم كردستان في محافظة كركوك لانه صوت عليه من مجلس المحافظة".

واضاف ان "الوفد بحث مع المسؤولين الاوضاع العامة في العراق والمرحلة القادمة بعد تنظيم داعش الارهابي وتطبيق المادة 140 من الدستور".

مالذي قاله العبادي

من جهته اعلن مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، اتفاق الاخير مع وفد إقليم كردستان على إزالة جميع العوائق التي حالت دون تطبيق المادة 140 الدستور الخاصة بالمناطق المتنازع عليها بين أربيل وبغداد.

وذكر بيان المكتب العبادي تلقت "النبأ للاخبار" نسخة منه، ان "رئيس الورزاء اتفق مع وفد اقليم كردستان على التمسك بالحوار والتهدئة والتركيز على المشتركات والالتزام بالأطر الدستورية والقانونية بما يضمن وحدة العراق والتعايش بين جميع المكونات وعدم السماح بالانجرار الى معارك جانبية والتركيز على معركتنا ضد الاٍرهاب".

ولفت بيان مكتب العبادي الى انه "تم الاتفاق على ازالة العوائق التي حالت دون تفعيل المادة ١٤٠ والتأكيد على اهمية التهيئة لمستلزمات الإحصاء السكاني بعد إكمال تحرير جميع الاراضي والقضاء على عناصر داعش الارهابية"، مبينا انه "جرى التأكيد ايضا على اهمية العمل المشترك بما يخدم مصلحة جميع أبناء البلد الواحد".

تحرير:  خالد الثرواني 

تقرير: ايمن الابراهيمي/ بغداد

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات