الأحد 03 نيسان , 2017

طائرة حربية كويتية تخترق الاجواء العراقية في البصرة

طالبت إدارة ناحية سفوان الحدودية في محافظة البصرة العراقية، اليوم الاثنين، الحكومة الكويتية بالاعتذار لأهالي الناحية نتيجة شعورهم بالقلق والخوف من جراء قيام طائرة حربية باختراق حاجز الصوت في سماء الناحية.

وقال مدير الناحية طالب خليل الحصونة في حديث صحفي، إن "طائرة حربية كويتية قامت بحدود الساعة الثامنة والنصف من صباح اليوم باختراق الأجواء العراقية ضمن حدود ناحية سفوان لعمق يصل الى 7 كم"، مبيناً أن "ما أثار قلق الكثير من المواطنين هو قيام الطائرة باختراق حاجز الصوت في سماء الناحية".

ولفت الحصونة الى أن "الطائرة كانت تحلق على علو منخفض، واختراقها لحاجز الصوت نجم عنه صوت أشبه بصوت الانفجار"، مضيفاً أن "إدارة الناحية تطالب قيادة عمليات البصرة والحكومة المحلية في المحافظة بطالبة الحكومة الكويتية عن طريق قنصليتها بالاعتذار لأهالي الناحية، والتعهد بعدم تكرار ما جرى".

يشار الى أن حاجز الصوت هو حدث فيزيائي ظاهري يعيق الأجسام الكبيرة من الوصول الى السرعة فوق الصوتية، وعندما تحلق الطائرة بسرعة تقترب من سرعة الصوت تنضغط جزيئات الهواء حول سطح الطائرة، وعندما تزيد الطائرة من سرعتها وتتجاوز سرعة الصوت تتشكل الصدمة الموجية التي تكون على شكل دخان أبيض كثيف، وإذا كانت الطائرة تحلق على علو منخفض فإن الصدمة الموجية تنعكس على الأرض كصوت انفجار.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات