السبت 02 نيسان , 2017

الجيش السوري يحرر 6 قرى ويؤمن خروج 5 آلاف مدنيا بريف حلب

أعادت وحدات الجيش السوري العاملة بريف حلب الشرقي الأمن والاستقرار إلى 6 قرى جديدة بريف حلب الشرقي بعد القضاء على آخر تجمعات تنظيم “داعش” الارهابي فيها.

وأفاد مصدر عسكري سوري بأن وحدات الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة واصلت تقدمها في الريف الشرقي لمدينة حلب وأعادت الأمن والاستقرار لقرى أم المرى وشريمة وجناة سلامة وحاد حوش والقصير وخرائج دهام بعد معارك عنيفة مع إرهابيي “داعش” سقط خلالها العديد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب بينما فر الباقون باتجاه الشرق.

ولفت المصدر إلى أن عناصر الهندسة قاموا بتمشيط القرى وتفكيك العبوات الناسفة والألغام تمهيدا لعودة الأهالي الذين هجرهم إرهابيو تنظيم “داعش” إلى منازلهم.

وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش بالتوازي مع عملياتها العسكرية تمكنت من تأمين خروج أكثر من 5000 مواطن من المناطق التي يسيطر عليها تنظيم “داعش” الإرهابي في عمق ريف حلب الشرقي عبر ممر آمن وصولا إلى القرى الآمنة.

وكانت وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة أعادت الأمن والاستقرار في ال 18 من هذا الشهر لبلدات وقرى رسم الكروم وحميمة كبيرة وحميمة صغيرة وأم زليلة غربية وأم زليلة شرقية وحزازة والعاصمية والكرين وزبيدة وخساف والمبعوجة بعد اجتثاث إرهابيي تنظيم “داعش” منها والقضاء على آخر تجمعاتهم.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات