الخميس 24 آذار , 2017

المدرسي يدعو مجلس الوزراء إلى عقد جلساته في المناطق الأكثر تضرراً من الحرب

دعا المرجع الديني محمد تقي المدرسي، الجمعة، مجلس الوزراء إلى عقد بعض جلساته في المناطق الأشد تضرراً في الحرب ضد داعش، فيما حذر من قيام الإرهابيين بعمليات انتحارية جماعية انطلاقاً من وضعهم الذي وصفه باليائس، شدد على عدم الغفلة عن مثل هذه الخطط الشيطانية.

وقال المدرسي في بيان تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، "ندعو مجلس الوزراء العراقي إلى عقد بعض جلساته في المناطق الأشد تضرراً في الحرب ضد داعش"، مطالباً بـ "وضع خطط طموحة في المجالين السياسي والعمراني لإصلاح ما فسد من بلادنا طيلة عقود عجاف".

وأضاف، اننا "نوصي كل إخوتنا في العراق بجعل مصالح الوطن فوق كل اعتبار وأن نفتح صفحة جديدة لجعل العراق واحة للتفاهم والتعاون ومثلاً للحرية والكرامة وعنواناً للتقدم والازدهار بإذن الله تعالى"، مؤكداً على ضرورة أن "تكون خطط الإعمار أقرب إلى الصواب وللإشراف على الإسراع في تنفيذها".

وبشأن الحرب ضد الإرهاب، رأى المدرسي، أن "الوضع الدولي يساعد على القضاء كلياً على بقايا داعش الإرهابي"، لافتاً الى أن "محاربة داعش من مسؤولياتنا حصراً وعلينا نحن أن نقود المعركة ضد الإرهاب بأنفسنا وتبعاً لمصالح بلادنا".

وحذر المدرسي، "احتمال قيام الإرهابيين بعمليات انتحارية جماعية انطلاقاً من وضعهم اليائس"، مشداً على أهمية أن "لا نغفل عن مثل هذه الخطط الشيطانية".

يذكر أن القوات العراقية المشتركة بمساندة طيران التحالف الدولي تواصل عملياتها العسكرية لتحرير محافظة نينوى من تنظيم "داعش"، فيما تمكنت تلك القوات من تحرير مناطق واسعة اخرها كانت السيطرة بشكل كامل على الساحل الأيسر لمدينة الموصل مركز المحافظة.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات