الثلاثاء 15 آذار , 2017

عشائر الانبار تصدر "وثيقة العهد" للحد من الخلافات العشائرية

أكد رئيس مجلس عشائر الانبار المتصدية للإرهاب رافع الفهداوي، الاربعاء، أن مدن المحافظة وقُراها المحررة من تنظيم داعش تعاني من "مشاكل عشائرية"، مشيرا إلى انشاء "وثيقة عهد"، للحد منها ومكافحتها.

وقال الفهداوي في حديث صحفي، أنه "بعد طرد تنظيم داعش من مناطق الأنبار، تكونت خلافات عشائرية من نوع مختلف لم نشهدها من قبل، حيث أن العشيرة الواحدة خُلق داخلها أكثر من خلاف، مثل؛ انتماء أحد أفرادها إلى تنظيم داعش والعبث بممتلكات أبن عمه أو أخيه، ونتج عن ذلك ثارات وأحقاد".

وأضاف، أن "عشائر الانبار المتصدية للإرهاب، وضمن عمل تشاوري، توصلت الى (وثيقة العهد) التي ستتكفل بحل هذه الخلافات"، مشيرا إلى أن "الحكومتين المحلية والاتحادية أبديتا تعاونهما من خلال تقديم الدعم بهذا الصدد".

ولفت الفهداوي إلى أن "مشروع وثيقة العهد، إذا طُبق وفق ما مخطط له، فأنها سوف تكفي المؤمنين شر القتال فيما بينهم". انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات