الأحد 28 ايلول , 2015

انصار الله: المروحيات السعودية تلاحق المدنيين هستيرياً

قالت مصادر يمنية ان 28 مدنياً على الأقل قتلوا، في غارة نفذتها طائرات حربية سعودية على محافظة حجة.

وقالت وزارة الدفاع، في الحكومة الثورية، في بيان مساء الاحد، إن الغارة التي نفذها "طيران العدوان السعودي الغاشم"، على قرية "بني زيلع" بمديرية "ميدي"، في محافظة حجة، أدت إلى جرح 17 مدنياً آخرين.

ورجح مسؤولون في الوزارة لوسائل الاعلام ارتفاع عدد القتلى بين المدنيين، مشيرين إلى أن عدداً من الضحايا مازالوا عالقين تحت أنقاض المباني التي استهدفها القصف، فضلاً عن نقص الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لإسعاف الجرحى.

كما ذكر المسؤول العسكري في وزارة الدفاع، اللواء زكريا الخولاني، والذي يتواجد في حجة، أن غالبية الضحايا من النساء والأطفال.

ونقلت وكالة "سبأ" للأنباء، عن مصدر مسؤول بغرفة العمليات بالمحافظة، أن "طائرات هليكوبتر لقوات العدوان عمدت، في بادئ الأمر، على قصف منازل المواطنين، وعندما خرجوا من بيوتهم من القصف الإجرامي والهستيري لطائرات العدوان الغاشم، قامت تلك الطائرات بمطاردتهم وملاحقتهم بنيرانها بصورة وحشية."

ويستهدف الطيران الخليجي السكان المدنيين بصورة كبيرة بعد هجمات موجعة نفذتها القوات المشتركة التي تضم الجيش اليمني وانصار الله وقبائل يمنية شكلت لجان شعبية لدعم الحكومة الثورية في اليمن.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات