السبت 05 آذار , 2017

وزارة الموارد المائية:لا مخاطر حالية في سد الموصل

جدد وزير الموارد المائية، حسن الجنابي ،الاحد ، تطمينه لوضع سد الموصل بعد تكرار التقارير عن مخاطر انهياره في الأشهر السابقة.

وقال الجنابي بحسب بيان للوزارة خلال استضافته في معهد التقدم للسياسات الانمائية بمحاضرة تحت عنوان (سد الموصل الواقع والتداعيات الاقتصادية)، ان “أولوية الوزارة تأمين سلامة السد والامكانيات الحالية المتاحة في المعالجة، عالية جداً وبتكنولوجيا متطورة”.

وأضاف “يمكن ان نرسل رسالة اطمئنان الى كل المواطنين بانه لا مخاطر على السد في الوقت الحاضر”.

وأشار الجنابي الى سد الموصل من حيث أهميته الاروائية والاقتصادية والاجتماعية وخصائصه التكوينية والجيولوجية واجراءات السلامة واعمال التحشية التي تقوم بها الوزارة من خلال فريق عمل ثلاثي متمثل بالخبراء والمهندسين العراقيين وشركة تريفي الايطالية والاستشاري فيلق المهندسين الامريكي”.

وكانت عدة تقارير دولية قد حذرت من احتمالية إنهيار سد الموصل بسبب التربة الهشة التي بني عليها جسم السد في منتصف ثمانينات القرن الماضي.

ووقع العراق عقدا مع مجموعة تريفي بقيمة 273 مليون يورو (296 مليون دولار) لترميم وإصلاح سدّ الموصل على مدار 18 شهرا.

وسد الموصل به عيوب بناء متعددة منذ إنشائه في الثمانينيات فقد تم بناؤه على أرض غير مستقرة، وحذر مسؤولون أمريكيون ومحليون مراراً من أنه مُعرض للإنهيار.

وطالما أكدت الحكومة العراقية تطمينها لوضع السد رغم نشرها إرشادات في كيفية تجنب أضرار انهياره.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات