الثلاثاء 01 آذار , 2017

العراق يعلن اكمال تعاقداته مع السعودية مبكراً لموسم الحج المقبل

أعلنت الهيئة العليا للحج والعمرة في العراق، الاربعاء، عن اكمال كافة تعاقداتها مع الجانب السعودي "بشكل مبكر" لتوفير الخدمات الضرورية للحجاج الفائزين بقرعة حج الموسم المقبل، فيما اشارت الى أن التكاليف ستكون مشابهة لأسعار العام الماضي او مقاربه لها، فيما كشفت عن الاتفاق على فتح منفذ جميمة الحدودي مع السعودية لعبور حجاج محافظات الوسط والجنوب.

وقال رئيس الهيئة خالد العطية في بيان صحفي، إن "الهيئة اكملت تعاقداتها مع الجانب السعودي لتوفير الخدمات المطلوبة للحجاج الفائزين بقرعة حج الموسم المقبل"، مبينا أن الهيئة "اوفدت بشكل مبكر لجانها الخاصة بالتعاقد مع الجهات ذات الصلة لتهيئة السكن والنقل والاطعام وتهيئة جميع المستلزمات الاخرى التي تخص رحلة الحجاج الى بيت الله الحرام".

واكد العطية ان "الهيئة عملت على توفير السكن المميز واللائق للحجاج الذي سيكون في المنطقة المركزية بالمدينة المنورة الذي يبعد عن المسجد النبوي الشريف عدة امتار فقط"، مشيرا الى "اختيار البنايات الحديثة في منطقة العزيزية الشمالية القريبة من المشاعر المقدسة لتسهيل تأدية الحجاج لمناسكهم براحة ويسر".

واوضح العطية ان "الهيئة وفرت وسائط النقل الحديثة والمريحة لنقلهم بين المدن المقدسة، وايضا النقل من مكة المكرمة الى المشاعر المقدسة ايام بدء مناسك الحج، وكذلك النقل اثناء توقيتات الصلوات من السكن الى الحرم المكي وبالعكس".

واشار الى ان "هدف الهيئة بإكمال عملية التعاقد بوقت مبكر هو عدم تحميل الحجاج لتكاليف عالية"، موضحا "كلما تأخر الوقت بإبرام الاتفاقيات والعقود كلما زادت القيمة المالية للخدمات".

وتابع أنه "على الرغم ان كلفة السكن عالية قياسا ببقية الخدمات الا ان الهيئة ليست مطلقة اليد بالنسبة للمساحات السكنية والكلف"، مؤكدا "سعي الهيئة قدر الامكان ان لا يتم تحميل المواطن العراقي مبالغ عالية، اذ ستكون التكاليف مشابهة لأسعار العام الماضي او مقاربه لها وحرصنا ان تكون بمتناول الجميع".

ولفت رئيس الهيئة الى ان "المباحثات الجدية التي عقدت مع الجانب السعودي منذ العام الماضي تكللت بنتائج مثمرة اهمها الاتفاق على اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لفتح منفذ جميمة الحدودي كونه سيسهل على محافظات الوسط والجنوب الذهاب الى الديار المقدسة عبره بوقت اقل واكثر امنا من المنافذ الاخرى"، مبينا انه "سيساهم بتوطيد الروابط المشتركة بين البلدين وسيكون مكسباً كبيرا وسيصب في مصلحة الوطن عموما وخاصة لمحافظة المثنى لما فيه من منفعة اقتصادية كبيرة لأنه سيستخدم ليس فقط كمعبر للحجاج والمعتمرين بل كمنفذ تجاري تعبر من خلاله القوافل التجارية".

وأضاف ان "الهيئة في اتصال وتنسيق دائم مع وزارة النقل وشركة الخطوط الجوية العراقية لتامين رحلات المعتمرين، لاسيما خلال موسم الذروة المقبل المتمثل بأشهر ( رجب وشعبان ورمضان ) المقبلة"، مؤكدا "نعمل على تامين خطة بديلة بشكل مبكر اذا ما فاق عدد المتقدمين على العمرة للقدرة الاستيعابية لطائرات الخطوط العراقية، حيث سنتعاقد مع النواقل الوطنية والاجنبية الاخرى لتسهيل مهمة نقل المعتمرين الى الديار المقدسة وعودتهم الى ارض الوطن بدون تأخير او معوقات".

وذكر العطية ان "الهيئة تمكنت من ابرام اتفاق مع ديوان الوقف الشيعي لتخصيص ارض تستثمر بين الجانبين كسكن لموظفي الهيئة على ان يتم انشاء مجمع سكني ينفذ عن طريق الاستثمار بواسطة شركة منفذة سيتم اخيارها في وقت لاحق بعد استحصال جميع الموافقات المطلوبة لإنجازه"، عادا "هذا المشروع من اولويات عمل الهيئة في الفترة المقبلة للمساهمة بتقديم الخدمة المطلوبة للموظفين الذين يكرسون كل وقتهم وجهدهم من اجل خدمة الحجاج والمعتمرين, وكذلك اسهاما منها في حل ازمة السكن في البلد بصورة عامة".

وكانت الهيئة العليا للحج والعمرة أعلنت، عن فتح جميع مكاتبها ومنافذها في بغداد والمحافظات للحصول على بطاقة التقديم للحج لعامي 2017 - 2018، فيما بينت أن التسجيل سيكون الكترونيا ومدته شهراً.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات