الثلاثاء 01 آذار , 2017

الغارديان: داعش نفذ 1000 عملية انتحارية خلال عام

كشفت صحيفة الغاردين البريطانية، الاربعاء، عن قيام تنظيم “داعش” الإجرامي بتنفيذ 1000 عملية انتحارية خلال عام، مشيرة إلى ان التنظيم يستعمل العمليات الانتحارية تشبه ما فعل الجيش الياباني بطياريه الكاميكازي في الحرب العالمية الثانية.

ويتناول تقرير للصحيفة بعددها الصادر اليوم دراسة أعدها الباحث تشارلي وينتر، الذي يعمل بالمركز الدولي لمكافحة الإرهاب في لاهاي، تحت عنوان “حرب الانتحار”.

وبحسب الدراسة، فقد نفذ 923 عنصرا من التنظيم عمليات انتحارية في الفترة بين كانون الثاني 2015 وتشرين الثاني 2016.

ويقول وينتر، بحسب الغارديان، إن تنظيم داعش “جعل من مفهوم الاستشهاد صناعة هي أقرب، في أهدافها، إلى الطيارين اليابانيين الكاميكازي منها إلى إرهابيي تنظيم القاعدة” في العقد الأول من القرن الحالي.

وذكرت الدراسة أن 70 في المئة من العمليات التي تناولتها استعمل فيها الانتحاريون عربات مفخخة، يستهدفون بها مواقع عسكرية لمنع تقدم قوات برية نحوهم، وأن أغلب الانتحاريين عراقيون وسوريون، ولا يمثل الأجانب إلا 20 في المئة منهم، وأغلبهم من طاجكستان. ثم السعودية والمغرب وتونس، بحسب ما نقلته الغارديان.

واشارت الدراسة أن معركة الموصل في العراق تبين بشكل واضح استعمال العمليات الانتحارية كاستراتيجية عسكرية، ويقول إن وراء كل انتحاري أهداف استراتيجية يعتمدها “داعش” في معاركه بالعراق وسوريا. انتهى /س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات