الأثنين 14 شباط , 2017

ما حقيقة هذه الدراسة: الابن البكر أذكى من أشقائه الآخرين؟

وجد بحثٌ جديد أن الأطفال الأوائل في العائلة هم أكثر ذكاء من أشقائهم الأصغر سنا.

وقد خاض خبراء الاقتصاد في جامعة إدنبره، نقاشا قديما وخلصوا إلى أن المواليد الأوائل يحصلون على معدل أعلى في اختبارات الذكاء في عمر السنة مقارنةً بأشقائهم.

وفسّر الباحثون هذه النتائج بأن الطفل الأول يتلقى المزيد من التحفيز العقلي ودعم تنمية مهارات التفكير من والديه خلال سنوات عمره الأولى.

وقامت الدراسة التي أجريت بالشراكة بين شركة "أناليزيز جروب" وجامعة سيدني، بفحص بيانات الأطفال الأميركيين التي جمعها المكتب الأميركي لاحصائيات العمل.

وشملت هذه الدراسة قرابة 5 آلاف طفل منذ فترة ما قبل الولادة وحتى 14 عاما، بالإضافة إلى بيانات عن خلفية أسرهم وأوضاعهم الاقتصادية، وتم تقييم مهارات الأطفال، كل عامين، كالقراءة والتعرف على الصور والمفردات.

وطبق الباحثون أساليب إحصائية لتحليل كيفية ارتباط سلوك الوالدين، كالتدخين وتناول المشروبات الكحولية خلال فترة الحمل، بمستوى الذكاء لدى الأطفال.

ووجدوا أن الأباء والأمهات يقدمون تحفيزا عقليا أقلّ للأطفال الذين يولدون تاليًا، ويشاركون في أنشطة أقل مثل القراءة والأشغال اليدوية والعزف على الآلات الموسيقية.

وقالت الدكتورة، آنا نويفو شيكويرو، من جامعة إدنبره للاقتصاد، ان "نتائجنا تشير إلى أن التحولات الكبيرة في سلوك الوالدين هي ما يفسّر اختلاف الأطفال حسب ترتيبهم في الولادة".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات