الأربعاء 09 شباط , 2017

السفير البريطاني للنبأ: نتوقع تغيير الخارطة السياسية العراقية خلال الانتخابات المقبلة

زين الحياوي

توقع السفير البريطاني في العراق فرانك بيكر، ان يحدث تغيير في الخارطة السياسية في العراق خلال الانتخابات المقبلة سيما مع انتهاء الحرب على الارهاب وانتهاء فضل سيطرة تنظيم داعش في العراق.

وقال بيكر في حوار خاص مع وكالة النبأ للأخبار، اليوم الخميس، أن "هناك تغيير في الخارطة السياسية في العراق بعد الانتخابات ولربما تطرح وجوه جديدة بنتائج مختلفة عن السابقة".

وأضاف "الناخبون حصدوا نتائج تجربة سابقة في الانتخابات وسيقومون بالتصويت استناداً لعديد من القضايا من ضمنها طموحات تغيير وضعهم الاقتصادي، اذ أن التطور المادي والاقتصادي سوف يؤثر في الانتخابات أكثر من مسألة داعش".

بيكر اشار الى "وجود تحدي أمني اخر بعد انتهاء مرحلة عصابات داعش، مرجحاً وجود تهديدات لبعض بقايا داعش في العراق ممن سيحاولون الاستمرار بتنفيذ الهجمات الارهابية كتلك التي شهدتها العاصمة بغداد قبيل البدء بعمليات تحرير الموصل وهي محاولات متوقعة من قبل الارهابيين لأضعاف الامن في العراق".

واوضح بيكر أنه "بمواجهة الإرهاب في الموصل سيخسر تنظيم داعش الدعم الواصل اليه بشكل تدريجي"، مذكراً بالقول: "جميعنا واجهنا مثل هذه الاعتداءات على سبيل المثال ما حدث في اوروبا العام الماضي او في مدينة نيس، وفي نفس الوقت سيكون هناك تهديد على معتقلات الارهاب ونأمل ان تواجه الحكومة العراقية ذلك الاستهداف بشكل يحفظ امن مواطنيها".

وعن طبيعة الدعم اللوجستي الذي تقدمه الحكومة البريطانية للعراق اشار بيكر الى وجود "استراتيجية عمل مشترك بين الحكومتين العراقية والبريطانية في مرحلة ما بعد داعش للحد من ظهور تنظيمات ارهابية مماثلة تهدد امن المنطقة لاسيما سياسة الحرب ضد الارهاب، وتعزيز الاستقرار في المناطق المحررة حيث يستطيع الناس من مواصلة حياتهم كما في السابق قبل احتلال الارهاب لمدنهم". انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات