الأثنين 07 شباط , 2017

مجلس كربلاء يدرس مشروع الشركة الإيرانية لتوفير الكهرباء وينفي ارتفاع مبلغ الجباية

ناقش مجلس محافظة كربلاء المقدسة، اليوم الثلاثاء، خلال جلسته الاعتيادية سلبيات وإيجابيات موضوع الشركة الإيرانية التي تروم توفير الطاقة الكهربائية للمحافظة مقابل جباية الأموال من المواطنين بالتعاقد مع وزارة الكهرباء.

وقال نائب رئيس مجلس محافظة كربلاء، علي المالكي، لمراسل وكالة النبأ للأخبار،  ان "المجلس شكل لجنة برئاستي وعضوية ٦ من أعضاء مجلس المحافظة مع عدد من ذوي الاختصاص اضافة الى مندوبين عن الشركة الإيرانية لغرض دراسة ايجابيات وسلبيات العمل بنظام الجباية".

واضاف المالكي ان "اللجنة ستقدم تقريرها المفصل يوم الأحد المقبل خلال الجلسة الاستثنائية التي سيعقدها المجلس لبحث تفاصل هذا المقترح".

مبيناً ان "المجلس يرفض ان تكون المحافظة (بقره حلوب) للوزارة وان لا تعتمد المعاير الفنية الصحيحة لقضية الكهرباء"، معرباً عن امله "بوصول الكهرباء الى كل بيت في المحافظة وبأسلوب الدفع المريح وجبايتها بالأسعار القديمة حسب القرار السابق لمجلس المحافظة".

فيما أوضح رئيس لجنة الطاقة والوقود في مجلس محافظة كربلاء، رضا السيلاوي، لمراسل وكالة النبأ للأخبار ان "توقيع العقد مع الشركة وصل الى مراحل متقدمة، على ان يشمل تجهيز المواطن ٢٤ساعة من الكهرباء الوطني بتقنين إلكتروني وبذات التسعيرة الحكومية الحالية مع مد شبكات جديده وتحسين الشبكات الحالية".

معتبراً ان "هذا الامر سيؤدي الى نقله نوعية في المحافظة"، نافياً في الوقت ذاته كل ما أثير من شائعات حول "ارتفاع اسعار الجباية والمساس برواتب ملاكات دائرة توزيع كهرباء كربلاء المقدسة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات