الثلاثاء 25 كانون الثاني , 2017

البصرة تستعد لتكون عاصمة الثقافة العربية عام 2018 وتؤكد جدارتها

أعلن مجلس البصرة، اليوم الأربعاء، عن دعمه الجهود الرامية لإظهار المحافظة بصورة لائقة لتكون "عاصمة الثقافة العربية" عام 2018 المقبل، داعياً الجهات المعنية بالثقافة والأدب والفنون العراقية الى التعاون لإنجاح المشروع، في حين أكدت جامعة البصرة أن المشروع يسهم في تحريك "الحالة الساكنة" بالمحافظة وتعزيز الاهتمام بها، عدّت أن البصرة "مؤهلة" لحمل ذلك اللقب لعراقة إرثها التأريخي والثقافي والعلمي.

وقال رئيس مجلس المحافظة، صباح البزوني، في حديث صحفي، إن "التحضيرات تتواصل لمشروع البصرة عاصمة الثقافة العربية للعام 2018"، مشيراً إلى أن "جامعة البصرة تسهم بدور أساس في اللجنة المركزية المشكلة من قبل الأمانة العامة لمجلس الوزراء للقيام بالاستعدادات اللازمة".

وأضاف البزوني، أن "الحكومة المحلية في البصرة تدعم الجهود الرامية لإظهار المحافظة بصورة لائقة"، داعياً الجهات المعنية بالثقافة والأدب والفنون العراقية بعامة والبصرية بخاصة، الى "التعاون لإنجاح المشروع".

من جانبه قال مساعد رئيس جامعة البصرة، ساجد النور، في حديث إلى (المدى برس)، إن "مشروع البصرة عاصمة الثقافة العربية يسهم في تحريك الحالة الساكنة بالمحافظة وتعزيز الاهتمام بها"، عاداً أن "البصرة مؤهلة لتكون عاصمة الثقافة العربية لما تتمتع به من إرث تاريخي وثقافي وعلمي".

وكان وزير الثقافة والسياحة والآثار، فرياد راوندوزي، أعلن في آب 2015، عن تشكيل لجنة تتولى إعداد تقديرات تخمينية لمشروع البصرة عاصمة الثقافة العربية لعام 2018.

يذكر أن وزراء الثقافة العرب، قرروا في مؤتمرهم الـ19، الذي عقد في السعودية، خلال كانون الثاني 2015، اختيار البصرة عاصمة للثقافة العربية عام 2018 المقبل.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات