الأثنين 24 كانون الثاني , 2017

الولايات المتحدة: تعيين مايك بومبيو مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية

أقر مجلس الشيوخ الأمريكي بشكل رسمي، الاثنين، تعيين النائب الجمهوري مايك بومبيو مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه)، فيما ينتظر تثبيت تعيين ريكس تيلرسون في منصب وزير الخارجية.

ثبت مجلس الشيوخ الأمريكي رسميا الاثنين تعيين مايك بومبيو مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه)، بينما سيتم إقرار تعيين مرشح الرئيس دونالد ترامب لمنصب وزير الخارجية قريبا.

وأقر مجلس الشيوخ بأغلبية 66 صوتا مقابل 32 تعيين بومبيو (55 عاما)، معتمدا على دعم كبير من الخصوم الديمقراطيين.

والنائب الجمهوري مايك بومبيو هو ثالث عضو في إدارة ترامب يوافق الكونغرس على تعيينه.

من جهته، قال رئيس مجلس النواب بول راين إن بومبيو "سيكون مديرا ممتازا لوكالة الاستخبارات المركزية". كما يعترف عدد كبير من الديمقراطيين لبومبيو بمعرفته الواسعة في قضايا الاستخبارات، وخصوصا في مجال الأمن المعلوماتي.

وقالت نائبة رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ الديمقراطية داين فينستين، إن بومبيو "تعهد باحترام القانون فيما يتعلق بالتعذيب، ووعد بتقديم تحليل موضوعي لمدى احترام إيران للاتفاق النووي".

في الوقت نفسه، وافقت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الاثنين على تعيين ريكس تيلرسون، الرئيس السابق لمجموعة "إيكسون-موبيل" النفطية، وزيرا للخارجية. ويفترض أن يصوت أعضاء المجلس على هذا التعيين في موعد لم يحدد بعد.

وأقرت اللجنة هذا التعيين بعد إقناع عدد من الأعضاء المحافظين، بينهم جون ماكين ومارك روبيو، اللذين أشارا إلى علاقات تيلرسون السابقة مع سلطات روسيا، حيث تملك المجموعة النفطية العملاقة مصالح كبيرة.

كما أشارا إلى رفض تيلرسون، خلال جلسة الاستماع له في مجلس الشيوخ، اتهام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بارتكاب جريمة حرب في سوريا.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات