الأربعاء 23 نيسان , 2015

العراق: قتلى في تفجير بسامراء وتقدم عسكري بالرمادي

أعلنت قيادة عمليات الأنبار اليوم الخميس (23 أبريل/نيسان) أن القوات الأمنية العراقية سيطرت على خمسين بالمئة من منطقة الصوفية شرقي الرمادي مركز محافظة الانبار/ 118كم غرب بغداد/. وقال مصدر في القيادة لوكالة الأنباء الألمانية إن "القوات الأمنية بمساندة العشائر تواصل تقدمها بشكل تدريجي في منطقة الصوفية شرقي الرمادي مركز محافظة الأنبار وتلحق بعناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" ( المعروف اعلاميا باسم داعش) خسائر كبيرة".

وأضاف أن "القوات العراقية قامت بتحرير نحو خمسين بالمئة من المنطقة من سيطرة داعش وان القوات الأمنية تواصل تقدمها في المنطقة بشكل تدريجي وبطيء وستفرض سيطرتها بالكامل خلال الأيام المقبلة".

وفي تطور آخر، لقي ثمانية أشخاص من الزوار الشيعة مصرعهم، فيما أصيب 17 آخرون في تفجير انتحاري استهدف جموع الزوار الشيعة أثناء إحياء ذكرى وفاة الإمام علي في مدينة سامراء /118 كم شمالي بغداد/، وفق ما أعلنت الشرطة العراقية اليوم الخميس. وأبلغت مصادر في الشرطة وكالة الأنباء الألمانية بأن "الانتحاري كان يرتدي حزاما ناسفا وفجر نفسه الليلة الماضية مستهدفا جموعا من الزوار الشيعة أثناء إحياء ذكرى وفاة الإمام علي الهادي قرب محطة بلد مما تسبب في مقتل ثمانية وإصابة 17 من الزوار".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات