الأحد 23 كانون الثاني , 2017

نائب عن الموصل: داعش يستخدم الاطفال كدروع بشرية لتفادي هزيمته

كشفت النائب عن محافظة نينوى نهلة الهبابي، اليوم الاثنين، عن استخدام تنظيم داعش الارهابي اطفال المحافظة كدروع بشرية لتفادي هزيمته في الساحل الايمن من المدينة.

وقالت الهبابي في تصريح لـوكالة النبأ للاخبار، انه "بعد هزيمته في الساحل الايسر بدء تنظيم داعش الارهابي باستخدام الاطفال في الساحل الايمن من مدينة الموصل كدروع بشرية لتفادي هزيمته على يد جهاز مكافحة الارهاب وقطعات الجيش العراقي".

واضافت "داعش الارهابي اختطف المئات من الاطفال من ذويهم ودربهم على الفنون القتالية واستخدام السلاح والسيارات المفخخة والاحزمة الناسفة بعد السيطرة على المحافظة في حزيران 2014".

ودعت الهبابي "الحكومة والامم المتحدة والمنظمات المجتمع المدني التهيئة برامج اعادة تاهيل الاطفال تعليمهم مبادئ حقوق الانسان والمدنية بسبب التلوث الفكري للاطفال من تنظيم داعش الارهابي". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات