الخميس 20 كانون الثاني , 2017

قاذفة امريكية تقتل العشرات من تنظيم القاعدة في ادلب

قال مسؤول دفاعي أمريكي اليوم الجمعة، إن ضربة جوية أمريكية استهدفت معسكرا لتنظيم القاعدة في سوريا يوم الخميس قتلت أكثر من 100 من أعضاء التنظيم.

وقعت الضربة قبل يوم من نهاية رئاسة باراك أوباما وبعد يوم من مقتل أكثر من 80 من ارهابيو داعش في غارات جوية أمريكية في ليبيا.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن الضربة الجوية نفذتها بالأساس قاذفة من الطراز بي-52 وأسقطت 14 قذيفة.

وذكر المسؤول أن الضربة وقعت في محافظة إدلب إلى الغرب من حلب وأن هناك قدرا كبيرا من الثقة في عدم وجود مدنيين بين الضحايا.

ويشن تحالف تقوده الولايات المتحدة غارات جوية ويدعم مجموعات مسلحة محلية في سوريا تزعم طرد ارهابيي داعش.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن غارة جوية أودت بحياة أكثر من 40 عضوا من جماعة جبهة فتح الشام المتشددة في شمال غرب سوريا. ولم يتضح على الفور ما إذا كانت الضربة هي نفس التي كان يشير إليها المسؤول الدفاعي. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات