الخميس 20 كانون الثاني , 2017

المرجعية الدينية تولي التفكك الاسري اهمية في خطبتها وتؤكد بانه مدعاة للقلق

اعربت المرجعية الدينية العليا،الجمعة،عن قلها من ظاهرة التفكك الاسري،مؤكدة بأن الامر مدعاة للقلق.

وقال ممثل المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة احمد الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة،ان "الاستخدام السيء للوسائل التقنية الحديثة كالانترنت قطع أوصال الأسرة".

واضاف الصافي،ان "الجميع يتحمل المسؤولية بشأن موضوع التفكك الاسري فالامر ليس بهذه السهولة والعراق من الدول التي تحافظ على بناء الاسرة".

واشار الى ان "تفكك الاسرة يعني تفكك وخراب المجتمع وهذا الموضوع مدعاة للقلق".

ودعا الى "الالتزام بثوابت الاسرة والاعراف والتقاليد المتوارثة من ناحية الحفاظ على الالتزام بالروابط الاسرية".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات