الثلاثاء 18 كانون الثاني , 2017

ترامب: لا احب تويتر ولا احتاج اشخاصا مشهورين في حفل تنصيبي

اكد الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب الذي لا يكف عن نشر تغريدات صباحية واعلان مواقف سياسية على تويتر يترقبها العالم، انه لا يحب استخدام موقع التواصل الاجتماعي هذا.

وقال ترامب على قناة "فوكس نيوز" في برنامج "فوكس اند فريندز" يبث الاربعاء "لا احب استخدام تويتر". ونشرت مقتطفات من المقابلة مساء الثلاثاء.

وقال "لدي انشغالات اخرى. لكن التغطية الاعلامية التي احظى بها غير نزيهة واتعامل مع صحافة غير نزيهة. انه الاسلوب الوحيد الذي وجدته للرد على ذلك".

ومنذ فوزه في الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني/نوفمبر استخدم ترامب تويتر للإعلان عن امور تتعلق بالإدارة الجمهورية المقبلة والتأثير على السياسة الخارجية لبلاده وايضا توجيه سهامه الى اي شخص يعترض طريقه.

وردا على سؤال ان كان سيستمر في استخدام تويتر عندما يصبح رئيسا اجاب "نعم".

وفي نهاية الاسبوع الماضي هاجم الرئيس الاميركي المقبل في سلسلة تغريدات النائب الديموقراطي جون لويس رمز حركة الحقوق المدنية في الولايات المتحدة. وكان الاخير المح الى انه لن يحضر حفل تنصيب ترامب الجمعة لأنه لا يعتبره "رئيسا شرعيا".

وغرد ترامب بالقول "من المستحسن ان يخصص جون لويس وقته للاهتمام بدائرته التي تواجه اوضاعا مزرية (ناهيك عن انها تشهد انتشارا للجريمة) بدلا من ان يشتكي بطريقة غير لائقة من نتائج الانتخابات. مجرد اقوال ولا افعال او نتائج. امر محزن!".

لا اريد اشخاصا مشهورين

وفي المقابلة التي اجراها مع قناة فوكس واصل ترامب انتقاداته لجون لويس مشيرا الى ان الاخير اكد انه لم يفوت ولا حفل تنصيب لرئيس اميركي في حين ان مكتبه اقر لاحقا بانه لم يحضر حفل تنصيب جورج دبليو بوش في 2001.

وقال "لقد كشف امره وهذا ليس جميلا. سنرى ماذا سيحدث".

ولويس ضمن القائمة الطويلة من نحو خمسين برلمانيا اعلنوا حتى الان مقاطعتهم لحفل التنصيب. وقال ترامب ان ذلك سيفسح المجال لحضور اشخاص آخرين.

وقال "بالنسبة الى الاشخاص الذين سيقاطعون الحفل فهذا امر جيد لأننا بحاجة ماسة الى مقاعد. آمل في ان احصل على بطاقاتهم".

واختارت شخصيات عديدة من عالم الفن عدم حضور الحفل ويجد ترامب نفسه امام معضلة لإيجاد مشاهير لأحياء الامسية.

وقال ترامب على قناة فوكس "يقول عدد من المشاهير انهم لن يحضروا الحفل. لم تتم دعوتهم اصلا". واضاف "لا اريد مشاهير اريد اشخاصا عاديين وهم يمثلون اهم مشاهير العالم".

وبشأن مصممي الازياء الذين رفض العديد منهم التعاون مع زوجته ميلاني وبينهم توم فورد اكد ترامب ان "زوجته لم تطلب شيئا من توم فورد وهي لا تحبه ولا تحب تصاميمه". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات