السبت 15 كانون الثاني , 2017

الحكومة السودانية تمدد وقف إطلاق النار

قرر مجلس الوزراء السوداني، اليوم الأحد، تمديد وقف إطلاق النار في مناطق النزاعات بالبلاد لمدة 6 أشهر طبقًا لما ذكرته وكالة الأنباء الرسمية.

وفي يونيو/حزيران الماضي، أعلن البشير وقف إطلاق النار مع الحركات المسلحة في ولايتي "جنوب كردفان" و"النيل الأزرق"، المتاخمتين لدولة جنوب السودان، لمدة 4 أشهر، قبل أن يمدده لاحقًا إلى نهاية العام الماضي.

وذكرت الوكالة أن المجلس "قرر في جلسته الاستثنائية اليوم برئاسة المشير عمر البشير (رئيس البلاد) تمديد قرار وقف إطلاق النار لمدة 6 أشهر. ودعا الي إعداد الإجراءات الكفيلة باستيعاب الآثار الإيجابية لقرار الإدارة الأمريكية بشأن رفع العقوبات عن السودان".

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أمس الأول الجمعة، أنها بصدد تخفيف بعض العقوبات المالية التي تفرضها على السودان منذ 20 عاماً، وقال البيت الأبيض، في بيان إن البدء بتخفيف العقوبات سيكون بعد 180 يوماً (بدءًا من الجمعة).

وبرر الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، القرار، بعدة أسباب منها "تعهد السودان بوقف القتال" في مناطق النزاعات.

ومنذ عام 2003 يشهد إقليم دارفور (غرب) نزاعًا مسلحًا بين الجيش و3 حركات مسلحة خلّف 300 ألف قتيل وشرد نحو 2.5 مليون شخص وفقًا لإحصائيات أممية.

وترفض الحكومة هذه الأرقام وتقول إن عدد القتلى لا يتجاوز 10 آلاف شخص.

وأدى اضطراب الأوضاع الأمنية إلى انتشار السلاح بيد القبائل المتنافسة على الموارد لاسيما المراعي والمزارع.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات