الخميس 06 كانون الثاني , 2017

روسيا تبدأ بخفض قواتها العسكرية في سوريا

أعلنت روسيا، الجمعة، أنها بدأت بتقليص قواتها العسكرية في سوريا، كما أنها تعتزم سحب حاملة الطائرات الموجودة في البحر المتوسط قبالة ساحل سوريا.

قال الجيش الروسي الجمعة إنه بدأ في خفض قواته في سوريا حيث من المقرر أن يسحب قريبا حاملة الطائرات الوحيدة التي ينشرها في المنطقة.

وقال قائد الجيش فاليري غيراسيموف عملا بقرار القائد الأعلى للقوات المسلحة الروسية فلاديمير بوتين، بدأت وزارة الدفاع الروسية خفض قواتنا العسكرية المنتشرة في سوريا، وفق ما نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية مشيرة إلى أن هذا التخفيض سيبدأ مع سحب أسطول حاملة الطائرات الأميرال كوزنيستوف الذي يعمل في البحر المتوسط قبالة ساحل سوريا.

وأصدر غيراسيموف أمرا لمجموعة القطع البحرية العسكرية وعلى رأسها حاملة الطائرات الأميرال كوزنيتسوف - والتي تشتمل كذلك على سفينة بيوتر فيليكي النووية والمدمرة سيفيرومورسك - بالبدء في الاستعدادات للعودة الفورية إلى مينائها الأصلي في الدائرة القطبية.

فيما أشار قائد القوات الروسية في سوريا أندري كارتوبالوف أنه تم تحقيق الأهداف التي حددت للمجموعة البحرية خلال مهمتها. وقد سبق أن أعلن بوتين في آذار/مارس عن خفض القوات الروسية المشاركة في العمليات في سوريا، غير أن موسكو عادت وعززت انتشارها فيما تصاعدت المعارك في هذا البلد.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات