الثلاثاء 04 كانون الثاني , 2017

الكردستاني يرد على المالكي: اي منطقة فيها اكراد تعتبر كردية

دعا نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، اليوم الاربعاء، إقليم كردستان إلى العودة للحدود التي تم المصادقة عليها ابان فترة مجلس الحكم عقب سقوط النظام السابق.

وقال المالكي في حوار مع صحيفة الوفاق الإيرانية ، "إننا نعتقد أن أي شبر من الاراضي العراقیة یجب ان یعود الى البلاد لذا يجب على اقلیم کردستان العراق ان یعود الى الحدود التي تم المصادقة علیها فی المجلس الانتقالي".

وأكد المالكي على، "ضرورة التعامل مع المناطق المحررة وفقا للدستور"، داعيا إلى أهمية "إجراء المفاوضات مع بعض التكتلات لإعادة وحدة العراق بعد تحریر الموصل".

من جهته عد رئيس كتلة التحالف الكردستاني النيابية النائب محسن السعدون، تصريحات المالكي حول عودة اقليم كردستان للحدود المصادق عليها في مجلس الحكم بانها "مخالفة للدستور"، منتقدا قيام المالكي بالادلاء بمثل هذه التصريحات من ايران.

وقال السعدون في تصريح صحفي، ان "الدستور العراقي يحمل مادة دستورية برقم 140 التي تحدد المناطق المتنازع عليها والتي تقع خارج حدود الاقليم، مثل سنجار وزمار وكركوك وديالى"، واصفا تصريحات المالكي الداعية الى التزام الاقليم بالحدود المصادق عليها في مجلس الحكم بأنها "مخالفة للدستور".

واشار السعدون الى انه "الاجدر بالمالكي ان يصرح مثل هذه التصريحات في بغداد وليس في ايران"، مبينا انه "مثل هذه التصريحات يجب ان تكون بعدما تنتهي الاليات المشمولة بالمادة 140 والمناطق المتنازع عليها لمعرفة حدود اقليم كردستان اين تقف، وهل تعود تلك المناطق الى اقليم كردستان ام لا".

واوضح انه "على الرغم من ادعاءات المالكي حول ارجاع الحدود، فان كل شبر مشمول بالمادة 140 ويوجد فيها اكراد، يعتبر من المناطق كردية". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات