الثلاثاء 04 كانون الثاني , 2017

أمن الانبار بين سندان المناطق الصحراوية ومطرقة المخلفات الحربية... عودة داعش للظهور

كشف مصدر امني في قيادة عمليات الانبار اليوم الاربعاء، عن استشهاد ثلاثة من الشرطة واصابة ثلاثة اخرين بجروح بهجوم مسلح استهدف نقطة تفتيش في منطقة الكيلو 190 غربي الرمادي.

وقال المصدر في تصريح صحفي، ان "عناصر من تنظيم داعش هاجموا مقر امني للقوات العراقية في منطقة الكيلو 190 على الطريق الدولي السريع غربي الرمادي بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة مما ادى الى استشهاد ثلاثة من عناصر الشرطة واصابة ثلاثة اخرين بجروح خطيرة".

مضيفا ان "القوات الامنية سارعت بالتوجه الى منطقة الحادث بحثا عن المنفذين الذين هربوا الى المنطقة الصحراوية فيم عززت قوات الشرطة مقراتها الامنية في نقاط امتداد الطريق الدولي خوفا من وقوع هجمات مماثلة".

ولفت المصدر إلى ان "جميع الهجمات الارهابية التي ينفذها تنظيم داعش الاجرامي ضد القوات العراقية تأتي من المناطق الصحراوية الواسعة التي لم يتم تطهيرها حتى الان من قبل القوات المشتركة التي تنتظر ساعة الصفر لبدء عمليات الاقتحام والتحرير لقضاء عنه وراوه والقائم".

من جهته كشف عضو مجلس محافظة الانبار فهد الراشد، الاربعاء، عن استخدام تنظيم داعش الارهابي مخلفاته الحربية في المناطق المحررة بالمحافظة واعادة تدويرها والاستفادة منها في الهجمات الاخيرة، فيما دعا الى ضرورة معالجة ورفع هذه المخلفات الحربية وتدميرها بالكامل لضمان عدم استخدامها من قبل المجاميع الارهابية.

وقال الراشد في تصريح صحفي، ان "المناطق المحررة من تنظيم داعش مازال فيها الكثير من المخلفات الحربية وقد طالبنا مرارا بضرورة معالجتها ورفعها لتامين الحماية للمواطنين العائدين لمناطقهم"، مشيرا الى ان "المخلفات الخطيرة اصبحت بيد عناصر التنظيم الارهابي الذي اعاد استخدامها وتدويرها من جديد وصناعة الاحزمة الناسفة والعبوات وتفخيخ العجلات".

واضاف الراشد ان "مناطق الرمادي حي الملعب والبكر والارامل ومدن اخرى مثل الفلوجة وهيت مازال فيها الكثير من مخلفات داعش".

واشار الى ان "حماية امن واستقرار الانبار مرتبط بمعالجة ورفع المخلفات الحربية وتدميرها بالكامل، لضمان عدم استخدامها من قبل المجاميع الاجرامية التي تستغل كل ما هو موجود في استهداف المدنيين الابرياء، وتدمير المؤسسات والمشاريع الخدمية وايقاع اكبر ضرر ممكن".

في سياق متصل أفاد مصدر أمني، الأربعاء، بأن القوات الأمنية اعتقلت انتحاريا حاول استهداف حاجزا أمنيا في محافظة الأنبار.

وقال المصدر، إن "القوات الأمنية تمكنت، صباح اليوم، من إلقاء القبض على انتحاري يقود عجلة مفخخة كان سيحاول استهداف سيطرة أمنية في محافظة الأنبار". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات