الأحد 02 كانون الثاني , 2017

الأمم المتحدة تعلن استشهاد 386 عراقياً وإصابة أكثر من ألف خلال الشهر الماضي

أعلنت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)، الاثنين، مقتل 386 عراقيا وإصابة أكثر من ألف آخرين خلال شهر كانون الأول الماضي، مبينة أن جميع هؤلاء الضحايا من المدنيين.

وقالت البعثة في بيان، إن "الأرقام التي سجلت أفادت بإستشهاد ما مجموعه 386 عراقيا وإصابة 1,066 آخرين جراء أعمال الإرهاب والعنف والنزاع المسلح التي وقعت في العراق خلال شهر كانون الأول 2016"، مشيرة الى أن "القتلى والجرحى ليس بينهم أفراد من الشرطة".

وأضاف البيان أن "محافظة نينوى هي الأكثر تضررا، حيث بلغ مجموع الضحايا المدنيين 719 شخصا (208 شهداء و511 جريحا)، تلتها بغداد التي سقط فيها 109 شهداء و523 جريحا، ثم كركوك التي لقي فيها 64 شخصا مصرعهم وأصيب 27 آخرون"، لافتا الى أن "البعثة لم يتسن لها الحصول على حصيلة الضحايا المدنيين لهذا الشهر من مديرية صحة الأنبار".

وأوضح أن "البعثة رصدت في عام 2016 عددا كليا للضحايا المدنيين بلغ 19,266 شخصا، بينهم 6,878 شهيداً و12,388 جريحا"، مبينا أن "هذه الإحصائية لا تضم أعداد الضحايا المدنيين الذين سقطوا في الأنبار في أشهر أيار وتموز وآب وكانون الأول".

وكانت يونامي أعلنت، في (1 كانون الأول 2016)، عن استشهاد وإصابة أربعة آلاف و265 عراقيا جراء أعمال العنف و"الإرهاب" خلال شهر تشرين الثاني الماضي، مشيرة إلى أن العاصمة بغداد كانت الأكثر تضررا، فيما دعت إلى اتخاذ إجراءات تضمن حماية المدنيين من آثار النزاعات المسلحة والعنف.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات