الجمعة 24 كانون الأول , 2016

خطبة غاضبة لداعش تفصح عن "حدث قريب" بالخليج وتتوعد "حاكم اسطنبول"

 أفاد مصدر محلي في نينوى، السبت، بأن خطبة لـ"داعش" ألقيت في أحد المساجد غرب الموصل كشفت عن "حدث قريب" في الخليج العربي، فيما أوضح أن الخطبة تميزت بطابع غاضب وتوعدت ما وصفته بـ"حاكم اسطنبول" بـ"مزيد من الدماء"، في إشارة الى الرئيس التركي أردوغان.

وقال المصدر في حديث صحفي، إن "خطيباً من داعش تناول، أمس الجمعة، في صلاة الجمعة التي أقيمت في أحد المساجد غرب الموصل مواضيع مثيرة ولعل أبرزها الحديث عن قرار زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي بإيقاف الهجرة الى الموصل منذ أكثر من عام وإلزام المهاجرين بالبقاء في بلدانهم وانتظار ساعة الواجب"، لافتا الى أن "الخطيب تحدث أيضا عن قرب إعلان تأسيس 10 ولايات في الخليج العربي". 

 وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "الخطبة التي تميزت بطابع غاضب ووجهت انتقادات لاذعة لأول مرة الى تركيا"، لافتا الى أنها "هددت حاكم اسطنبول بالمزيد من الدماء"، في إشارة ضمنية الى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وأشار الى أن "الخطبة اعتبرت معركة الباب السورية بأنها ستكون جحيما على القوات التركية".

وكان التنظيم تبنى في وقت سابق قتل جنديين تركيين حرقهما حيين رداً على مشاركة أنقرة في التحالف الدولي ضد "داعش"، وسبق أن توعد العديد من الدول، ولا يخفي خططه بالتمدد في دول الخليج وأماكن أخرى.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات