الخميس 23 كانون الأول , 2016

المعارضة تقصف حلب بالقذائف الصاروخية ووقوع ضحايا

اطلقت فصائل المعارضة السورية اولى القذائف على حلب غداة اعلان الجيش السوري سيطرته على المدينة بالكامل، ما ادى الى مقتل امرأة واصابة ثمانية اشخاص بجروح بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان فيما تحدثت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) عن ثلاثة قتلى.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن ان "القذائف التي استهدفت حي الحمدانية في جنوب حلب اسفرت عن مقتل امرأة واصابة ثمانية اشخاص آخرين بجروح، بينهم اثنان بحالة خطرة".

من جهتها، افادت سانا عن "استشهاد ثلاثة مدنيين واصابة ستة اخرين بجروح نتيجة سقوط قذيفة صاروخية اطلقها ارهابيون من الريف الجنوبي الغربي على حي الحمدانية".

وبحسب عبد الرحمن، فان "عشرة قذائف على الاقل سقطت على حي الحمدانية اطلقتها الفصائل المعارضة من منطقة الراشدين في ريف حلب الغربي بعد اقل من 24 ساعة على اعلان قوات النظام سيطرتها على كامل مدينة حلب".

وبرغم خسارتها مدينة حلب، لا تزال الفصائل المعارضة والاسلامية تسيطر على ريف حلب الغربي.

واعلن الجيش السوري مساء الخميس استعادته السيطرة على كامل مدينة حلب بعد انتهاء اجلاء عشرات آلاف المدنيين والمقاتلين من آخر جيب كانت تسيطر عليه الفصائل المعارضة في عملية تمت بموجب اتفاق روسي ايراني تركي بعد نحو شهر من هجوم عنيف شنه الجيش السوري على الاحياء الشرقية.

ويعمل الجيش السوري حاليا على تمشيط الاحياء الشرقية بحثا عن الغام او عبوات ناسفة تمهيدا لعودة السكان الى منازلهم. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات