الأحد 19 كانون الأول , 2016

لجنة نيابية تكشف عن اكبر عملية تزوير لمنتوجات زراعية في اقليم كردستان

كشفت لجنة الزراعة والمياه النيابية، الاثنين، عن اكبر عملية تزوير للمنتوجات الزراعية في اقليم كردستان للتهرب من الضريبة والحظر، مبينة ان ذلك يتيح للتجار ادخال بضائعهم صوب بغداد وبقية المحافظات دون دفع التعرفة الكمركية.

وقال رئيس لجنة الزراعة والمياه النيابية النائب فرات التميمي في حديث صحفي، ان "تجار كبار يقومون بعمليات غش كبيرة تتم داخل اقليم كردستان من خلال تزوير شهادة المنشأ للمنتوجات الزراعية ومنها الدواجن (بيض المائدة- لحوم الدجاج) بالاضافة الى الالبان بمختلف انواعها من خلالها تحويلها من الاجنبي الى المحلي".

واضاف التميمي ان "تزوير شهادة المنشأ يتيح للتجار ادخال بضائعهم صوب العاصمة بغداد وبقية المحافظات دون دفع التعرفة الكمركية (الضريبة)"، معتبرا ان ذلك "يعد التفافا على قرار الحظر المفروض على استيراد منتوجات بعض الدول التي انتشرت بها بعض الامراض خاصة انفلونزا الطيور".

واكد التميمي ضرورة "التحقق من منشأ المنتوجات الزراعية الواردة من اقليم كردستان والعمل على محاسبة من يغش من التجار لانه يمثل سرقة وانتهاك فاضح للقانون وتجاوزا على الصحة العامة".

وتدفق يوميا الاف الشاحنات المحمولة بالبضائع والمنتوجات الزراعية القادمة من اقليم كردستان باتجاه العاصمة بغداد.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات