السبت 18 كانون الأول , 2016

مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحرّيات يُناقش إغتيال المواطنة في العراق

ضمن المطبخ الفكري الإسبوعي لمؤسسة النبأ للثقافة والإعلام في كربلاء المقدسة، عقد مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات مطبخه الفكري لهذا الإسبوع لمناقشة الورقة البحثية الموسومة (إغتيال المواطنة في العراق جريمة تُرتكب بوضح النهار) لمعاون عميد كلية القانون في جامعة كربلاء للشؤون الإدارية والتدريسي فيها والباحث في ذات المركز الدكتور علاء الحسيني، والذي أدار الحلقة النقاشية بحضور عدد من الأكاديميين والقانونيين والباحثين والناشطين في مجال المجتمع المدني وإعلاميين.

وقال الحسيني لمراسل وكالة النبأ للأخبار إنّ أهم محاور الورقة النقاشية التي قدّمتها هو التعريف بالمواطنة على إنّها ثقافة وتعتمد على التربية الوطنية وتراكم الشعور بالإنتماء، ولها أبعاد سياسية وإقتصادية وإجتماعية وتأريخية ولها عناصر وعوامل تتأثّر وتُؤثّر فيها، إلا إنّ في العراق الآية معكوسة فأداءالسلطات العامّة الثلاثة يعكس إستهانة بالروح الوطنية مضيفاً إنّ ظواهر الفساد والإنحراف بالسلطة تُمثّل عوامل ترسل رسائل سلبية تجعل من المواطن لا يقبل بهموم البلد الكبرى، مع التنويه أنّ المواطنة تعكس حقوق وإلتزامات متبادلة بين المواطن والدولة.

من جانبه قال مدير مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية، الدكتور خالد العرداوي إنّنا في العراق نُعاني من مشكلة تزييف المدن وتمزيق الهوية الوطنية وغياب قيادة المدينة العراقية للحركة الثقافية والحضارية، ممّا سمح بظهور ملفات فشل نظام الحُكم والفساد والشعارات الفئوية الضيقة وتراجع النهوض الإقتصادي الذي يسمح بتحسين مستويات معيشة المواطن.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات