السبت 18 كانون الأول , 2016

الملا يهاجم الحكومة: تصديتم للبطاط والصرخي وتركتم المعممين السنة يحرضون على الطائفية

هاجم رئيس جماعة علماء العراق الشيخ خالد الملا، الاحد، الحكومة فيما اتهمها بالتصدي لواثق البطاط ومحمود الصرخي عندما ارادوا خرق القوانين فيما تركت المعممين السنة يحرضون على الطائفية.

وقال الملا ،إن "الحكومة تصدت لواثق البطاط ومحمود الصرخي وعلي الباقري عندما ارادوا خرق القوانين ورفع شعارات طائفية"، مشيرا إلى أنه "في المقابل لم تتخذ إجراًء بحق اصحاب المنصات والمعممين ال ُسنة من الذين يسعون لإشعال الحرب الطائفية".

واضاف رئيس جماعة علماء العراق، ان "هؤلاء هم سبب دمار المحافظات السنية، وسبب في تدير العوائل النازحة من خلال زرعهم الفتنة"، موضحاً أن "الحكومة تتخوف من اتخاذ إجراءات رادعة بحق هؤلاء، حتى لا تتهم بشن حرب طائفية أو انتقام من اهل الُسنة".

وتابع بالقول ان "جميع اصحاب المنصات الذين كانوا يهتفون للطائفية، وجميع المعممين الداعمين للإهاب لم يتم قطع رواتبهم من قبل الوقف ال ُسني"، مشيرا إلى أن "هؤلاء لا زالوا يستلمون رواتبهم كاملة ومن دون تأخير من الوقف ال ُسني".

ودعا الملا الى ضرورة "ابعاد رجال الدين والخطباء عن الوضع السياسي، اذ لا يمكن إدخال السياسية على الدين"، داعيا "الوقف ال ُسني اتخاذ إجراءات رادعة بحق اصحاب المنصات والمعممين الداعمين للإرهاب".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات