الأربعاء 15 كانون الأول , 2016

ترامب يكسر تقليد رئاسي امريكي متبعا منذ عهد كارتر

كان من المفترض أن يعقد الرئيس المنتخب دونالد ترامب اليوم الخميس، مؤتمره الصحافي الأول منذ فوزه بالانتخابات الأميركية في تشرين الثاني، إلا أن فريقه الرئاسي صرح أن لقاء ترامب بوسائل الإعلام قد تأجل إلى كانون الثاني/يناير.

وذكرت إذاعة "أن بي آر" الأميركية أنه لم يسبق لأي رئيس أميركي، منذ جيمي كارتر على الأقل، الانتظار كل هذا الوقت لعقد مؤتمر صحافي.

وأشارت الإذاعة إلى أن فريق ترامب الرئاسي انتقد منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون في أكثر من مناسبة عندما امتنعت عن عقد مؤتمرات صحافية لمدة 276 يوما بالتزامن مع حملتها الانتخابية.

وفي تصريح للإذاعة الأميركية، قالت أستاذة العلوم السياسية بجامعة تاوسن مارثا كومار إن الأميركيين يتوقعون من الرئيس المنتخب التواصل معهم عن طريق عقد مؤتمرات صحافية للإجابة عن الأسئلة المطروحة دون إعداد مسبق.

واتباعا للتقليد الرئاسي، قام الرئيس السابق جورج بوش بعقد 11 مؤتمرا صحافيا بعد انتخابه في 2000 ليتلقى أسئلة بشأن وزراء حكومته المتوقعين.

واستقبل باراك أوباما أسئلة الإعلاميين في 18 مناسبة أثناء عملية اختياره لممثلي الحقائب الوزارية في حكومته. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات