السبت 11 كانون الأول , 2016

جودت: اوضاع مأساوية يعيشها اهل الموصل تحت سيطرة داعش الارهابي

كشف قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت عما يعيشه اهالي الموصل من معاناة مأساوية في ظل هيمنة العصابات الارهابية وتحكمها بحياة الاهالي.

وقال جودت في تصريح صحفي ان "المواطنين يعانون من ارتفاع اسعار المحروقات والمواد الغذائية وشحتها وانعدام الخدمات الطبية"، مبيناً ان "سعر برميل الكاز الابيض وصل 550 الف. والكاز وايل 450 الف والبانزين اللتر ب3500 او 4000 وقنينة الغاز ب 100 الف وكيس الطحين ب40 الف دينار".

واضاف ان "المواطن الموصلي يعاني اختفاء الادوية المهمة من الصيدليات وتوقف عيادات السونار والاشعة بسبب انعدام الكهرباء في المناطق التجارية عموما. والمستشفيات في الجانب الايسر خرجت جميعها عن الخدمة فيما يوجد مستشفى 1 او 2 في الجانب الايمن وتفتقر لمعظم العلاجات والفحوصات".

وتابع ان "داعش كدس عشرات اطنان من الحنطة والمواد الغذائية في مسقفات على طريق تلعفر الموصل ويرفض توزيعها على المواطنين انتقاما منهم".

وذكر جودت ان "داعش قام بخطف 250 مواطنا من منطقة وادي حجر ومازال مصيرهم مجهولا في اليوم الثاني لانطلاق عمليات تحرير الموصل".

مشيراً الى "ممارسة التنظيم الارهابي ابشع انواع الذل ضد اهالي المناطق التي ترفض وجوده ووصلت ضربهم للنساء، اضافة الى تعمده قصف المناطق المحررة رغم وجود العوائل فيها". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات