السبت 11 كانون الأول , 2016

الشرطة الاتحادية: محاور وقوات جديدة قريبا في معركة الموصل

اعلنت قيادة الشرطة الاتحادية ان معركة قادمون يانينوى ستشهد قريبا فتح محاور جديدة ودخول قوات عراقية جديدة فيها تشترك لاول مرة منذ انطاق عملية التحرير قبل حوالي شهرين.

وقال نائب قائد الاتحادية ورئيس الاركان فيها اللواء الركن جعفر البطاط غي حديث صحفي، ان الإستراتيجية الجديدة تقضي بأن يبقى المحور الجنوبي هو المحور الرئيس لقواته فيما ستفتح محاور اخرى جديدة لم يفصح عنها مستدركا بالقول ان الشرطة الاتحادية ما زالت تستدرج عناصر داعش في المحور الايمن الى مناطق قتل فيما كشف عن قتل 16 ارهابيا مع عجلتين محملتين بالأسلحة في غارة نفذتها على مواقع العدو.

واضاف البطاط ان الخطط الجديدة التي اعدتها قيادة العمليات المشتركة ستؤدي الى شل السلاح الاقوى لتنظيم داعش في الموصل والمتمثل باتخاذه المدنيين كدروع بشرية منوها الى تراجع فعاليات ارهابيي داعش وسط محاصرة كاملة وطوق تفرضه الاجهزة الامنية والحشد الشعبي.

واشار رئيس اركان الشرطة الاتحادية الى عودة الحياة كاملة الى المناطق التي حررت في المحور الجنوبي الذي تتواجد فيه وفتحت ابواب المدارس اضافة لجميع الدوائر الحكومية بينما تتواصل عمليات تقديم المساعدات للمدنيين.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات